ما هو مصير المقاتلين الأجانب في تنظيم الدولة ؟

تاريخ النشر: 14.02.2018 | 13:02 دمشق

آخر تحديث: 23.02.2018 | 22:51 دمشق

تفزيون سوريا-وكالات

فشلت الدول الأعضاء في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة في التوصل لاتفاق نهائي بشأن كيفية التعامل مع المقاتلين الأجانب الذين تم اعتقالهم في سوريا والذين قد يشكلون تهديداً أمنياً في حال عودتهم إلى بلدانهم وإفلاتهم من العدالة.

و حضر ااإجتماع في روما 12 وزير دفاع دون الاتفاق على طريقة للتعامل مع مئات المتطرفين الأجانب المعتقلين لدى قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية.

وبحث وزراء الدفاع  إمكانية نقل المعتقلين إلى بلدانهم الأصلية لمقاضاتهم لكن الاقتراح لم يلق قبولًا يذكر من قبل الحلفاء الغربيين.

وعبر الوفد الأمريكي في الاجتماع المغلق بقيادة وزير الدفاع جيم ماتيس عن أمله في إقناع الحلفاء بتحمل مسؤولية أكبر بالنسبة للمقاتلين الأجانب.

وقال ماتيس للصحفيين المسافرين معه من روما إلى بروكسل"لم تُحل (القضية) بشكل نهائي ويجري العمل بشأنها". مضيفاً أن الحلفاء مستمرون في بحث القضية وإنه يجري الإعداد لعدد من الخطوات ومنها ترحيلهم إلى أوطانهم.

وتابع "لا نريد عودتهم إلى الشوارع، لا نريد عودتهم إلى شوارع أنقرة ولا نريدهم في شوارع تونس ولا باريس ولا بروكسل".

ولاتنوي باريس إعادة المقاتلين الأجانب إلى بلدانهم الاصلية واقترح مسؤولون فرنسيون إخضاع المعتقلين لدى"قسد" إلى محاكمات أمام القوات المحلية.

وكان وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان قال الشهر الجاري "إنهم مقاتلون. هم فرنسيون لكنهم أعداؤنا. والنتيجة أنهم سيمثلون للمحاكمة أمام من حاربوهم".

وتُقدّر الحكومة الفرنسية أن نحو 1700 فرنسي انضموا إلى تنظيم "الدولة" في العراق وسوريا، قُتل منهم ما لا يقل عن 278 في حين عاد 302 إلى فرنسا بينهم 58 قاصراً.

وفتحت السلطات الألمانية في كانون الأول الماضي تحقيقات حول نساء سافرن من ألمانيا إلى مناطق سيطرة تنظيم الدولة في سوريا والعراق، وقدمن الدعم المعنوي والمادي للتنظيم.

وتشير تقارير إلى أن نحو 760 "جهادياً"بريطانياً سافروا إلى سوريا والعراق للانضمام إلى تنظيم الدولة، وتبين بعض التقديرات أن نصفهم عاد إلى وطنه .

مقالات مقترحة
أين تنتشر السلالة المتحورة الهندية من كورونا في المنطقة العربية؟
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا