ما علاقة المسلمين بفقدان الزيت النباتي في أوروبا؟

ما علاقة المسلمين بفقدان الزيت النباتي في أوروبا؟

paris.jpg
نقص الزيت النباتي في أحد المتاجر (Le parisien)

تاريخ النشر: 24.04.2022 | 07:05 دمشق

إسطنبول - متابعات

نشرت وسائل إعلام فرنسية تقارير قالت فيها إن نقص الزيت النباتي في المتاجر سببه تخزين المسلمين للمواد الغذائية خلال شهر رمضان إضافة إلى الغزو الروسي لأوكرانيا، مما أثار ردود فعل لدى مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي من ربط نقص المواد الغذائية بقدوم شهر رمضان.
وبثّ موقع "المهاجرون الآن" مقطع فيديو قال إنه من تقرير في قناة BFM الفرنسية يقول فيه أحد المحللين إن المسلمين يستخدمون زيت دوّار الشمس بشكل كبير في تحضير الإفطار خلال رمضان، في إشارة إلى تسببهم بنقص الزيت.
كما ذكرت صحيفة لوباريسيان الفرنسية في مقال أن سبب نقص زيت دوّار الشمس هو قيام المتسوقين بالتخزين بسبب الحرب في أوكرانيا ورمضان.


وعلق المتابعون على الخبر، مستنكرين ربط الصحيفة أزمة نقص الزيت بقدوم شهر رمضان، فقال أحدهم: "لا أرى علاقة مع رمضان.. رغم أن المسلمين يميلون إلى التخزين كل عام.. هذا المقال محض هراء.. سرعان ما سيقولون إن النقص في الكحول ولحم الخنزير يرجع إلى المسلمين أيضًا".

وشهدت الدول الأوروبية أزمة حادة في بعض المواد الغذائية خاصة زيت دوّار الشمس والدقيق منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 شباط الماضي، مما أدى إلى نقص الإمدادات من أوكرانيا وارتفاع كبير في الأسعار. كما اتبعت المتاجر في معظم الدول نظام تقنين من خلال بيع عدد محدود من المواد الغذائية، بحسب ما أورده موقع "المهاجرون الآن".

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار