مايك بنس: سياسات الرئيس بايدن تشكل تهديداً للقيم الأميركية

تاريخ النشر: 30.04.2021 | 20:56 دمشق

إسطنبول - متابعات

وصف نائب الرئيس الأميركي السابق، مايك بنس، سياسات الرئيس الحالي جو بايدن بأنها "تهديد للقيم الأميركية التقليدية".

جاء ذلك في تغريدة نشرها بنس عبر تويتر في وقت متأخر أمس الخميس، بمناسبة مرور 100 يوم على تولي بايدن منصبه بالبيت الأبيض.

وكتب بنس: "كان التطور الأكثر إثارة للقلق خلال الـ 100 يوم الماضية هو احتضان إدارة بايدن لحرب اليسار الراديكالي الشاملة والمتصاعدة على القيم التقليدية الأميركية".

وأشار إلى عدد من قرارت "بايدن" خلال أول أيام حكمه، قائلاً: "لقد ألغوا لجنة 1776، التي تهدف إلى تعزيز الروح الوطنية في التعليم الأميركي، وأجازوا تدريس النظرية العرقية النقدية في الوكالات الفيدرالية والمدارس العامة، أليس هذا كافيا؟".

وعلق "بنس" على ذلك في تغريدة أخرى قائلاً: "سنرفض تدريس النظرية العرقية النقدية في مدارسنا ومؤسساتنا العامة".

والخميس، ظهر بنس لأول مرة علنا بعد ترك منصبه، في مدينة كولومبيا، عاصمة ولاية كارولينا الجنوبية، إذ روّج خلال حديثه لما حققه مع الرئيس السابق بقوله: "حققت إدارة ترامب-بنس أدنى معدل بطالة، وأعلى دخل للأسر، وأكبر إنتاج للطاقة، وصفقات تجارية أكثر للولايات المتحدة، والحدود الأكثر أماناً وأقوى جيش في تاريخ بلادنا".

وأثار حضور "بنس" لهذه الفاعلية تكهنات بأنه يفكر في الترشح لمنصب أعلى، حيث تستضيف الولاية تقليدياً أول انتخابات رئاسية أولية في الجنوب، حسب ما نقلت قناة "الحرة" الأميركية.