مالك السعيد ..قصة نجاح لاجئ سوري في تركيا

مالك السعيد ..قصة نجاح لاجئ سوري في تركيا

بعد لجوئِه إلى تركيا بعمرِ الثامنةَ عشرةَ بدأ مالك السعيد حياتَه من الصفر انطلاقا من أحدِ المخيمات ومن ثمَ إلى سوقِ العمل التركي ساعدَه إتقانُه للغة التركية وإصرارُه على التحولِ من عاملِ مُياوم إلى صاحبِ مشروع يحملُ اسمَه.

04 كانون الأول 2018