ماتيس: في نهاية المطاف يجب إخراج الأسد من السلطة

تاريخ النشر: 01.11.2018 | 10:11 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

اعتبر وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس بأنه يجب أن تكون عملية إخراج الأسد من السلطة "عملية مدارة"، وأن أي انتخابات في ظل النظام لن يكون لها صدقية، لافتاً إلى أن جهود روسيا في أستانا لم تسفر عن شيء ذي قيمة.

وقال ماتيس في كلمة ألقاها في المعهد الأمريكي للسلام في واشنطن، "أعتقد أنه وفي نهاية المطاف يجب إخراج الأسد من السلطة، ولا أعتقد أن أي انتخابات بوجود النظام السوري سيكون لها أي صدقية بالنسبة للشعب السوري والمجتمع الدولي".

ولفت وزير الدفاع إلى أن التسوية السياسية في سوريا ستكون من خلال عملية جنيف، مضيفاً أن "الجهود التي بذلتها روسيا في عملية أستانا أو سوتشي لم تسفر عن أي شيء ذي قيمة، ولذا فإننا ندعو روسيا إلى دعم عملية جنيف للأمم المتحدة وجهود ستيفان دي ميستورا".

وأكد ماتيس التزام بلاده بدعم قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، معتبراً أن انسحاب الولايات المتحدة من سوريا سيخلق "فراغاً قد يستفيد منه بشار الأسد وحلفاؤه".

وتطرق ماتيس إلى أزمة اللاجئين السوريين بقوله "مأساة سوريا نمت لأكبر مما يمكنني وصفه، رأيت اللاجئين في البوسنة وفي جنوب شرق آسيا وإفريقيا، ولكني لم أر أبدا لاجئين بالصورة التي رأيت فيها السوريين خارج بلادهم".

ومن جهته دعا نائب المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة جوناثان كوهين يوم الإثنين الماضي خلال جلسة مجلس الأمن إلى المضي قدماً في تشكيل اللجنة الدستورية الخاصة بسوريا في أسرع وقت ممكن.

وقال كوهين مخاطباً أعضاء المجلس "إن أفضل طريقة لضمان منع المجلس لمأساة إنسانية أخرى من الظهور في إدلب، هو إظهار تحرك حقيقي وعاجل نحو حل سياسي للأزمة".

الجدير بالذكر أن تشكيل اللجنة الدستورية تم إقراره في 30 من كانون الثاني الماضي، خلال "مؤتمر الحوار الوطني" في سوتشي الروسية، دون الانتهاء من ذلك حتى الآن، لرفض النظام وحلفائه قائمة المشاركين من المجتمع المدني والتي يعدها فريق دي مستورا.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا