لماذا طلب فيسبوك من مستخدميه صورهم العارية؟

تاريخ النشر: 24.05.2018 | 16:05 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

في مسعى منه إلى وقف الانتقام الإباحي، طلب فيس بوك من مستخدميه إرسال صور عارية لهم إلى شبكة التواصل الاجتماعي.

وتهدف الفكرة التي يعمل مطورو فيس بوك على تطبيقها، إلى حجب الصور الحميمية للأشخاص قبل أن تظهر على الشبكة، وذلك بعد إرسال المستخدم الصور المراد حجبها.

ويجري فيسبوك الآن تجارب في أستراليا، ويعتزم توسيع التجربة لتشمل بريطانيا والولايات المتحدة وكندا، ولم يكشف فيسبوك أي تفاصيل تتعلق بكيفية سير التجربة في أستراليا، لكن من الواضح أن الفكرة تحتاج إلى توفر ثقة كبيرة.

وقال متحدث من فيسبوك لـ"بي بي سي" اليوم الخميس  إن الفكرة متاحة أمام المواطنين في بريطانيا حاليا، وأن الشخص الذي يمتلك صورة ويساوره الشك والقلق بشأنها، فعليه أن يتواصل مع فريق فيسبوك، وسوف يرسلون إليه رابطا لتحميل الصورة عليه.

وقالت أنتيغون ديفيز، رئيسة السلامة العالمية لفيسبوك، إن هذه الصورة سوف يراها "مجموعة صغيرة جدا من خمسة أشخاص تقريبا مدربين تدريبا خاصا".

وسوف يحدد الفريق للصورة بصمة رقمية خاصة بها، مع تخزين الشيفرة في قاعدة بيانات. وإذا حاول أي شخص نشر نفس الصورة على الإنترنت، فسوف يجري التعرف على الشيفرة وحجب الصورة قبل أن تظهر على تطبيقات فيسبوك وإنستغرام ومسينجر.

وحول جدوى الفكرة تقول أنتيغون ديفيز بأنه "لا يوجد ضمان مئة في المئة عندما يتعلق الأمر بتكنولوجيا مضاهاة الصور".

والسبب في ذلك يرجع إلى أنه من الممكن التلاعب في الصور حتى تبدو مختلفة عن الصور الأصلية. وقالت إنهم يجرون تحسينات.

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية
إصابة واحدة و80 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و56 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"