لقطات مصوَّرة من داخل قاعدة رميلان للقوات الأميركية في سوريا

تاريخ النشر: 08.07.2021 | 14:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

نشر موقع "راديو صوت أميركا"، أمس الأربعاء، لقطات مصورة حصرية من داخل قاعدة عسكرية أميركية في مدينة رميلان شمال شرقي سوريا.

وتعد هذه القاعدة واحدة من أولى المنشآت العسكرية التي شيدتها القوات الأميركية بعد التدخل في سوريا أواخر أيلول عام 2014، لمساعدة قوات "حزب الاتحاد الديمقراطي" (PYD) خلال معركة "كوباني" مع تنظيم "الدولة".

وقال الموقع إن القاعدة الأميركية تقع في منطقة نائية شمالي شرقي سوريا، على بعد بضعة كيلومترات من بلدة الرميلان الغنية بالنفط، حيث ينشغل الجنود الأميركيون بمساعدة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على منع عناصر تنظيم "الدولة" من الظهور مرة أخرى، وتهديد المنطقة.

وكان التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة قد أعلن النصر على تنظيم "الدولة" في شرق سوريا عام 2019، لكن لا يزال التنظيم يواصل شن الهجمات في أنحاء شرق سوريا إلى الآن.

وأضاف الموقع أن القاعدة تقع على طريق ريفي قديم، وهي مؤمنة بجدار خرساني طويل بالإضافة إلى حواجز محمية جداً، وفي الداخل، يوجد مهبط طائرات يستخدم لنقل الجنود والإمدادات العسكرية، ويوجد في المنشأة قسمان، أحدهما مخصص للجنود الأميركيين حصراً.

وأكد مسؤول أميركي أن هناك نحو 900 جندي أميركي منتشرون حالياً في سوريا، بالإضافة إلى تقديم المشورة العسكرية والدعم لقوات "قسد"، كما يسهم الجنود الأميركيون أيضاً في بناء القدرات على المستوى المحلي، حسب وصفه.

يشار إلى أن القوات الأميركية، وغيرها ضمن صفوف "التحالف الدولي"، تتمركز في 33 قاعدة عسكرية ضمن عدة محافظات سورية، منها الرقة ودير الزور وحلب والحسكة وريف دمشق، وفقاً لمركز جسور للدراسات.

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر