لقاح كورونا سيتأخر توزيعه في سوريا ومنظمة الصحة تعلن خطتها

تاريخ النشر: 01.04.2021 | 10:33 دمشق

آخر تحديث: 01.04.2021 | 13:12 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

توقعت منظمة الصحة العالمية أن تتلقى سوريا 912 ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا المضاد لكورونا، بما في ذلك شمال شرقي سوريا، في حين سيتم تخصيص 224 ألف جرعة إضافية من اللقاح لشمال غربي سوريا، بحسب بيان للمنظمة.

وأشارت إلى أنها كانت تتوقع وصول الجرعات إلى سوريا في نيسان الجاري، إلا أن المنظمة أوضحت قائلة " للأسف لم يكن إنتاج لقاحات أسترازينيكا كافيا لتلبية الطلب العالمي مما أدى إلى تأخير توفير لقاح COVID-19 في سوريا".

وأضاف البيان أنه"تم التخطيط لتخصيص اللقاحات وتوزيعها في جميع أنحاء سوريا بناءً على أحدث التقديرات السكانية من قبل فريق عمل الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة"

وتهدف المنظمة إلى تطعيم 20 في المئة من السكان بحلول نهاية عام 2021، بالإضافة إلى العاملين الصحيين الذين سيتم تطعيمهم في المرحلة الأولى من الحملة، ومن ثم كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة ومعلمي المدارس.

وقال الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط ​​"سيتم تطعيم عاملين صحيين أساسيين آخرين في المرحلة الثانية".

وأوضح البيان أنه سيتم استخدام المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية العامة كنقاط لتقديم الخدمات لتوفير الجرعات، جنباً إلى جنب مع الفرق المتنقلة في جميع أنحاء البلاد. كما ستقدم المنظمة الخدمات من قبل فرق المستشفى المدربة وموظفي التحصين الروتيني.

أما في شمال شرقي سوريا، وشمال غربي سوريا ستبدأ الحملة من خلال المرافق الثابتة كالمستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية والفرق المتنقلة، وتشمل المخيمات الرسمية والعشوائية.

وتابع البيان"بعد إدخال لقاح COVID-19، سيتم نشر 200 مراقب مستقل من قبل منظمة الصحة العالمية واليونيسيف في جميع المحافظات لتقييم أداء الفرق ومعدلات تغطية الحملة.