لقاء يجمع بومبيو ولافروف في واشنطن وسوريا تتصدر جدول الأعمال

لقاء يجمع بومبيو ولافروف في واشنطن وسوريا تتصدر جدول الأعمال

الصورة
79057928-247b-4294-af07-a978608d9821_w1200_r1_s.jpg
09 كانون الأول 2019
 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية اليوم الإثنين، عن زيارة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لها، لمناقشة عدد من القضايا، من المرجّح أن يكون الملف السوري على رأسها.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان إن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبو سيستقبل يوم غد الثلاثاء في واشنطن نظيره الروسي سيرغي لافروف، لمناقشة "مجموعة واسعة من القضايا الإقليمية والثنائية".

ورجّح محللون أن يتصدر الملف السوري جدول الأعمال، بالإضافة إلى الأزمة الأوكرانية، خاصة أن لقاء الوزيرين سيأتي في أعقاب المحادثات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الإثنين في باريس حول النزاع في شرق أوكرانيا.

كما أن المسائل المتعلقة بإيران وكوريا الشمالية هي أيضا ذات اهتمام مشترك بين واشنطن وموسكو.

ورغم أن وزيرَي خارجية البلدين التقيا في أيلول الماضي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، إلا أن هذه الزيارة لرافروف هي الأولى للعاصمة الأميركية منذ لقائه الشهير مع ترمب في البيت الابيض في أيار 2017، والذي اتُّهم فيه ترمب بكشف معلومات سرية في الاجتماع.

وخلصت أجهزة الاستخبارات الأميركية إلى أن موسكو تدخلت في الانتخابات الرئاسية لعام 2016 من أجل قلب النتيجة لصالح ترمب، ولكن المدعي الخاص روبرت مولر لم يتوصل الى جمع أدلة كافية لإثبات أن حملة ترمب تآمرت مع الحكومة الروسية.

شارك برأيك