لعبة تركيّة تحاكي عملية "غصن الزيتون" في عفرين

تاريخ النشر: 23.04.2018 | 15:04 دمشق

صمّم طالبان جامعيان لعبة جديدة على الهواتف الذكية أطلقا عليها اسم "عفرين سيها" تحاكي العملية العسكرية "غصن الزيتون" التي أطلقتها تركيا إلى جانب فصائل الجيش السوري الحر للسيطرة على منطقة عفرين شمال غرب حلب.

وقالت صحيفة "ديلي صباح" التركية إن الطالبين "زكريا أك غل وأحمد كوجوك" اللذين يدرسان هندسة الحاسوب في جامعة "نجم الدين أربكان" بولاية قونيا وسط تركيا، باشرا بتصميم اللعبة خلال الفترة التي أطلق فيها الجيش التركي عملية "غصن الزيتون"، في شهر كانون الثاني الماضي.

وحسب وكالة "الأناضول"، قال الطالب "زكريا أك غل" إنه وصديقه "أنتجا اللعبة التي هي عبارة عن خمس مراحل تُجسد حماية الجيش التركي لـ قرى عفرين من عناصر "PKK - PYD" عبر طائرات بلا طيار تركية، تستهدف مواقع الإرهابيين وقوافلهم، وتعمل على حماية المدنيين".

وأضاف الطالب "أك غل"، أنه "يجري التقدم في اللعبة، عبر السيطرة على مناطق محدّدة على الخريطة، وتُلون المناطق التي تُحرر من الإرهابيين باللون الأخضر"، لافتاً إلى أنه يمكن تحميل اللعبة مجاناً على الهواتف الذكية التي تعمل بنظامي التشغيل "أندرويد" و"IOS".

إلى ذلك، أشار المرشد الأكاديمي للطالبين في مشروع تصميم اللعبة، وعضو هيئة التدريس في الجامعة، علي عثمان تشبيكديكان، إلى أن الطالبين بذلا جهدهما بغية الانتهاء من إنتاج اللعبة قبل انتهاء عملية "غصن الزيتون"، لافتاً إلى أنه جرى إطلاق اسم "عفرين سيها" تيمُّناً باسم المنطقة التي نُفذت فيها العملية.
 

مقالات مقترحة
إصابة واحدة و80 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و56 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"
المطاعم السورية تعود لاستقبال روّادها في غازي عنتاب والوالي يحذر