"لجنة دعم الصحفيين": 696 انتهاكاً لإسرائيل بحق الصحفيين في فلسطين هذا العام

تاريخ النشر: 27.07.2021 | 16:52 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلنت "لجنة دعم الصحفيين" اليوم الثلاثاء في تقرير إن قوات الاحتلال الإسرائيلي ارتكبت نحو 696 حالة انتهاك للحريات الإعلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ بداية العام الجاري.

وأضاف التقرير (النصف سنوي) الذي اطلعت عليه وكالة "الأناضول" أن إسرائيل ارتكبت من بين الانتهاكات نحو 101 انتهاك في قطاع غزة خلال العدوان الأخير، مشيراً إلى أن حدة تلك الانتهاكات ارتفعت في شهر أيار الفائت.

وأوضح أنه وقعت نحو 196 حالة اعتداء وإصابة لصحفيين فلسطينيين بينهم 13 في قطاع غزة، بالإضافة إلى مقتل الصحفي يوسف أبو حسين (33) عاماً في قطاع غزة إثر قصف منزله وهو بداخله.

وأكد الصحفيون في قطاع غزة أنهم تعرضوا لكسور وجروح وحروق والعديد من الإصابات من جراء قصفهم بشكل مباشر أو خلال تدمير منازلهم، أو إصابتهم من شظايا صواريخ إسرائيل خلال ممارسة عملهم في تغطية الأحداث الأخيرة.

ورصد التقرير نحو 149 حالة انتهاك تم خلالها منع الإعلاميين من ممارسة أعمالهم وتغطية الأحداث في الضفة الغربية والقدس المحتلّة، وتنوعت تلك الانتهاكات بين "منع طاقم تلفزيون فلسطين من العمل في مدينة القدس للمرة الرابعة، وتحريض على فصل صحفي من عمله، بالإضافة إلى توثيق حالة واحدة تم منعها من السفر و7 حالات تحريض واتهام".

وذكر أن إسرائيل دمّرت نحو 61 مؤسسة إعلامية داخل الأراضي الفلسطينية بينها 59 مؤسسة وشركة إنتاج إعلامي وفني ومطابع ودور نشر ما بين تدمير جزئي وكلي، خلال العدوان الأخير على غزة.

وأشار التقرير إلى أن الانتهاكات الإسرائيلية تخالف "المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان فيما يتعلق بحرية الصحافة".

ولفت إلى أن "الانتهاكات الإسرائيلية أُرتكبت بشكل متعمّد حيث تم استخدام القوة المفرطة دون مراعاة مبدأي التمييز والتناسب، متجاهلة كل المواثيق الدولية والحقوقية والإنسانية التي تكفل حرية العمل الصحفي".

وارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي نحو "32 انتهاكاً داخل سجونها بحق الصحفيين المعتقلين تمثّلت في الاعتداء والتعذيب والمعاملة القاسية والمنع من الزيارات والإهمال الطبي وفرض غرامات مالية باهظة وحرمانهم من حقوقهم المشروعة"، بحسب التقرير.

محاربة المحتوى الفلسطيني على وسائل التواصل الاجتماعي

في إطار محاربة المحتوى الفلسطيني على وسائل التواصل الاجتماعي، قالت لجنة دعم الصحفيين، إن إسرائيل نسّقت مع إدارة تلك الوسائل، لإغلاق وحجب وحذف وتقييد، مواقع وحسابات صحفيين ومؤسسات إعلامية.

وأضافت أنها رصدت جزءاً من تلك الحسابات التي تعرّضت لملاحقة وإغلاق، حيث بلغ عددها نحو 194 انتهاكاً، مسجلاً أكثر من 194 حالة من الانتهاكات من قبل مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك في إطار "محاربة المحتوى الفلسطيني وطمس جرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني".

واعتقلت السلطات الإسرائيلية في حزيران الفائت الناشطة الفلسطينية منى الكرد (23) عاماً من منزلها بحي الشيخ جراح في القدس الشرقية، حيث اقتحمت قوات الاحتلال منزل عائلة الكرد في حي الشيخ جراح واعتقلتها واقتادتها إلى جهة غير معلومة.

وبرزت "الكرد" عبر وسائل الإعلام خلال أحداث غزة في أيار الفائت ولعبت دوراً كبيراً في التعريف بقضية حي الشيخ جراح، حيث حاولت قوات الاحتلال إخلاء 12 منزلاً فلسطينياً وتسليمها لمستوطنين.

 

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر