لبنان.. حكم غيابي بسجن صحفي بجرم "إهانة المؤسسة العسكرية"

تاريخ النشر: 27.11.2021 | 06:05 دمشق

إسطنبول - وكالات

أصدرت المحكمة العسكرية في بيروت أمس الجمعة، حكماً غيابياً بسجن أحد الصحفيين لمدة سنة بجرم "إهانة المؤسسة العسكرية"، وفق ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وقالت محطة "الجديد" التلفزيونية إن "‏المحكمة العسكرية أصدرت حكماً غيابياً بسجن الصحفي اللبناني، رضوان مرتضى، بجرم إهانة المؤسسة العسكرية على خلفية كلامه عن مسؤولية الجيش عن انفجار مرفأ بيروت".

وكان مرتضى أشار مطلع 2021 في مقالات صحفية ومقابلات تلفزيونية، إلى وجود "مسؤولية" على قيادة الجيش اللبناني في ملف انفجار مرفأ بيروت، داعياً إلى التحقيق معها.

وتعليقاً على الحكم، أعلنت نقابة محرري الصحافة اللبنانية أنها تفاجأت واستغربت، وإنها ترفض أن يشكل القرار هذا سابقة، ولن تسكت عن أي استهداف أو ظلامة بحق الإعلاميين.

وقالت في بيان إن "الحكم يخالف قانون محكمة المطبوعات"، وهي المحكمة الخاصة بالنظر في جميع القضايا المتعلقة بجرائم المطبوعات (وسائل الإعلام).

وأشارت أن "القانون المذكور ألغى التوقيف الاحتياطي وعقوبة حبس الصحافيين من معظم أحكامه في جرائم المطبوعات".

وتسبب انفجار المرفأ الذي وقع في 4 أغسطس/ آب 2020، بمقتل 219 شخصا وإصابة نحو 7 آلاف آخرين، فضلاً عن تضرر مساحات واسعة من العاصمة بيروت.

وتعتبر بعض القوى السياسية في لبنان من بينها "حزب الله" التحقيقات التي يجريها المحقق العدلي في القضية طارق البيطار "مسيسة ولا توصل إلى الحقيقة".

 

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
"الوطني الكردي": المشروع التركي لإعادة اللاجئين يتعارض مع القرار الأممي 2254
أردوغان يرفض انضمام السويد وفنلندا لحلف شمال الأطلسي
تحذيرات من صيف أكثر حرارة وجفافاً في تركيا
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟