"لأنهم مسلمون".. مقتل أربعة أفراد من عائلة واحدة "دهساً" في كندا

تاريخ النشر: 08.06.2021 | 05:48 دمشق

آخر تحديث: 08.06.2021 | 13:13 دمشق

إسطنبول - وكالات

قضى أربعة أفراد من عائلة مسلمة وأصيب طفل، في هجوم قيل إنه "متعمد" نفّذه رجل يقود شاحنة صغيرة جنوبي مقاطعة أونتاريو في كندا.

وقال بول ويت، رئيس مباحث مدينة لندن في لقاء صحفي: "ثمة أدلة على أن الفعل متعمد ومخطط له، سببه الكراهية. نعتقد أنه تم استهداف الضحايا لأنهم مسلمون".

وأُلقي القبض على المتهم ناثانيال فيلتمان، وهو شاب في العشرين من العمر، بُعيد الهجوم، لتوجّه له أربع تهم بارتكاب أربع جرائم متعمدة ومحاولة قتل.

وقالت شرطة المدينة إن الأسرة طلبت تأخير إعلان أسماء الضحايا لكنها ذكرت أعمارهم. وأضافت أن امرأة (74 عاماً) لفظت أنفاسها الأخيرة في مسرح الهجوم، وأن رجلاً (46 عاماً) وامرأة (44 عاماً) وفتاة (15 عاماً) لقوا حتفهم بعد نقلهم إلى المستشفى.

وأصيب طفل يبلغ من العمر تسعة أعوام بجروح خطيرة وجرى نقله للمستشفى.

وقال رئيس بلدية لندن، إد هولدر، في مؤتمر صحفي افتراضي مشترك مع الشرطة: "نأسى للأسرة، فقدت ثلاثة أجيال منها الآن".

وأضاف: "هذه عملية قتل جماعي ارتُكبت بحق مسلمين، ضد أبناء للندن، وتمتد جذورها إلى كراهية دفينة".

وأشار إلى أن شرطة لندن، التي تقع على بعد نحو 200 كيلومتر جنوب غربي تورنتو، تنسق مع شرطة الخيالة الكندية الملكية بشأن احتمال توجيه اتهامات بالإرهاب.

ويعتبر هذا أسوأ هجوم يستهدف مسلمين كنديين منذ مقتل ستة أشخاص على يد رجل في مسجد مدينة كيبيك عام 2017.

"جيش التحرير الفلسطيني" يشارك في الهجوم على درعا
بسبب معارك درعا.. الأردن يُغلق معبر "جابر" الحدودي
"بيدرسون" يدعو للتهدئة في درعا ويؤكّد عدم رغبة أهلها بالتهجير
عشرات الآلاف يحتجون على توسيع شهادة كورونا الصحية في فرنسا
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة
جو بايدن يقترح منح 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح المضاد لكورونا