لأجل إدلب.. حملة لـ تلفزيون سوريا بالتعاون مع "ملهم وبنفسج"

تاريخ النشر: 31.12.2019 | 20:32 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

تستعد منصات (تلفزيون سوريا) بالتعاون مع فريق ملهم التطوعي ومنظمة بنفسج، لـ إطلاق حملة إنسانية إغاثية للنازحين مِن محافظة إدلب، التي تتعرض لـ حملة عسكرية تشنها روسيا ونظام الأسد.

وستنطلق الحملة التي تحمل عنوان (لأجل إدلب)، يوم الخميس القادم في اليوم الثاني مِن الشهر الأول للعام الجديد 2020، وستستمر لمدة 20 إلى 30 يوماً.

وتهدف الحملة إلى تقديم المُستطاع في مساعدة النازحين السوريين مِن محافظة إدلب، التي نزح منها عشرات آلاف المدنيين - معظمهم أطفال - إلى العراء، يفترشون الأرض رغم الأمطار والبرد القارس، هرباً مِن حملة عسكرية تشنّها روسيا وقوات النظام ضدهم، تسبّبت بمقتل وجرح مئات الضحايا المدنيين.

وستكون تغطية الحملة ضمن جميع منصات تلفزيون "سوريا"، وبشكل أكبر في البرنامج الرئيسي "لم الشمل"، الذي سيستضيف المشاركين في الحملة مِن فريق ملهم ومنظمة بنفسج، إضافةً إلى لقاءات مِن مراكز الإيواء في الداخل السوري، كما سيتم إطلاق هاشتاغ (#لأجل_إدلب - #foridlib).

وأطلقت العديد مِن الهيئات الإغاثية والجمعيات الإنسانية العربية والدولية، نداءات استغاثة عاجلة لـ مساعدة النازحين السوريين في محافظة إدلب، كما ناشدوا المجتمع الدولي بالضغط على روسيا ونظام الأسد لـ وقف مجازرها بحق المدنيين، وفرض هدنة إنسانية في المنطقة.

يشار إلى أن محافظة إدلب تشهد، منذ أكثر مِن شهر، حملة هجومٍ برّي وقصفٍ مكثّف لـ روسيا ونظام الأسد، خلّفت مئات الضحايا المدنيين، وتسبّبت بنزوح ما يقارب الـ 283 ألف - جلّهم أطفال ونساء - ما دفع عدداً مِن المنظمات إلى إطلاق حملة استجابة عاجلة لـ مساعدة النازحين وتدارك وضعهم المأوساي، في ظل البرد والأمطار.

اقرأ أيضاً.. نحو 284 ألف نازح مِن إدلب وتضرّر مخيمات نتيجة الأمطار

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا