كورونا.. تراجع عدد الإصابات شمال شرقي سوريا

تاريخ النشر: 05.02.2021 | 09:44 دمشق

إسطبول - متابعات

سجلت هيئة الصحة التابعة لـ "الإدارة الذاتية"، في مناطق شمال شرقي سوريا، 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

وأعلن الرئيس المشترك لهيئة الصحة في "الإدارة الذاتية" جوان مصطفى، أمس الخميس، عن وصول إجمالي عدد المصابين بالفيروس، في مناطق سيطرة "قسد"، إلى 8523 إصابة.

وتوزعت الإصابات، إصابتان في دير الزور، وإصابة واحدة في كل من الحسكة، والرقة، والطبقة، والمالكية، وتل تمر.

ولم تسجل الهيئة في بيانها أي حالة وفاة جديدة، في حين سجلت حالتي شفاء جديدة من الفيروس، إذ وصل إجمالي عدد الوفيات إلى 296، في حين بلغ إجمالي عدد المتعافين من جراء الإصابة بالفيروس إلى 1218.

وأعلنت الهيئة، أول أمس الأربعاء، عن تسجيلها 26 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ولم تذكر أنها أحصت أي حالة وفاة أو شفاء جديدة في مناطق شمال شرقي سوريا.

اقرأ أيضاً: "الصحة العالمية" ترجح وصول لقاح كورونا إلى سوريا في نيسان المقبل

اقرأ أيضاً: هيومن رايتس ووتش تطالب بتوزيع اللقاح بشكل عادل في سوريا

وأعلن المجلس التنفيذي في "الإدارة الذاتية" التابع لـ "قسد"، الأربعاء الماضي، عن وقف العمل بالقرارات المتعلقة بالحظر الكلي والجزئي التي فرضتها بسبب جائحة كورونا في مناطق سيطرتها بدءاً من أمس الخميس.

وفرضت "الإدارة الذاتية" حظراً كلياً للتجوال لمدة 15 يوماً، في كل من منطقتي "عين العرب" و"عين عيسى" شمال شرقي سوريا، في منتصف تشرين الثاني الفائت، وسبقه حظر آخر على جميع مناطق سيطرتها في الـ 8 من الشهر نفسه، بذريعة مواجهة انتشار فيروس كورونا.