كورونا.. إصابة جديدة مِن وفود اللجنة الدستورية السورية في جنيف

تاريخ النشر: 25.08.2020 | 08:12 دمشق

آخر تحديث: 25.08.2020 | 08:16 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر مطلعة لـ موقع تلفزيون سوريا، اليوم الثلاثاء، بأن إصابة جديدة بفيروس كورونا اكتُشفت ضمن وفود اللجنة الدستورية السوريّة في جنيف، لـ ترتفع الحصيلة إلى أربع إصابات.

وحسب المصادر فإن الحالة الرابعة تعود إلى  "محمد خير العكام" عضو "مجلس الشعب" التابع لـ نظام الأسد وأحد أعضاء وفد "النظام" إلى اللجنة الدستورية التي عُلقّت بعد ساعات مِن انطلاقها، أمس الإثنين، بسبب اكتشاف إصابات كورونا بين الحضور.

وسبق أن قالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا، أمس، إن ثلاث إصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) اكتُشفت في وفود اللجنة الدستورية السورية، وعلى إثر ذلك قرّر المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون، تعليق الجلسة الثانية مِن المفاوضات.

ولم تحدّد المصادر مِن أي الوفود المشاركة كانت الإصابات، إلّا أنّ وكالة "قاسيون" نقلت عن مصادرها أسماء المُصابين الثلاثة وهم أحمد العسراوي (مِن هيئة التنسيق الوطنية المحسوب على وفد المعارضة)، ودارين سليمان (مِن وفد المجتمع المدني - ومقرّبة مِن النظام)، وعلي عبّاس (مِن وفد نظام الأسد)، مشيرةً إلى أن جميع المُصابين قَدِموا مِن العاصمة دمشق التي يسيطر عليها "النظام".

وانطلقت أعمال الجولة الثالثة للجنة الدستورية السورية المصغّرة في مدينة جنيف السويسرية، أمس، لكنها توقّفت قبيل انعقاد الجلسة الثانية من الجولة بسبب الكشف عن إصابةِ بعض أعضاء الوفود بفيروس كورونا، حيث حُجر على جميع أعضاء اللجنة البالغ عددهم 45 عضواً.

اقرأ أيضاً.. تعليق أعمال اللجنة الدستورية بعد اكتشاف إصابات بكورونا

اقرأ أيضاً: جولة جديدة لـ لجنة الدستور والنظام يصعد سياسياً وعسكرياً