قوات "غصن الزيتون" تسيطر على مدينة عفرين بعد اقتحامها من محورين

تاريخ النشر: 18.03.2018 | 09:03 دمشق

آخر تحديث: 25.04.2018 | 01:56 دمشق

تلفزيون سوريا

أكد قائد عسكري من قوات النخبة التابعة للجيش الحر سيطرة فصائل الجيش الحر والقوات التركية على كامل مدينة عفرين بعد اقتحامها من عدة محاور، مما أدى لانهيار خطوط دفاع الوحدات الكردية وانسحابها أمام ضربات الجيش الحر والقوات التركية.

وقال القائد العسكري الذي طلب عدم ذكر اسمه لموقع تلفزيون سوريا إن وحدات حماية الشعب التي وصفها بالتنظيمات الإرهابية انسحبت من المدينة باتجاه مناطق سيطرة قوات النظام، بعد أن تكبدت خسائر فادحة في الخطوط الدفاعية الأولى عن المدينة، وإن الإعلان الرسمي عن تحرير المدينة سيكون خلال الساعات القليلة القادمة.

وكان ناشطون إعلاميون بثوا منذ صباح اليوم صوراً قالوا إنها من داخل مدينة عفرين بعد سيطرة فصائل الجيش الحر والقوات التركية المشاركة في عملية "غصن الزيتون" على المدينة.

 

 

في حين قالت فصائل الجيش الحر عبر معرفاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي إن مقاتليها يتوغلون داخل مدينة عفرين من المحورين الشرقي والغربي، وتسيطر على الكراج القديم، والأشرفية، والجميلية، وذلك بعد معارك مع مقاتلي وحدات حماية الشعب.

وكانت فصائل الجيش الحر والقوات التركية قد طوقت مدينة عفرين من ثلاث جهات بعد سيطرتها على السجن المركزي غرب المدينة، كما تم تطويق ناحية معبطلي وعدد من القرى التابعة لها بشكل كامل.

يذكر أن الجيش الحر والقوات التركية كانت قد أعلنت في العشرين من شهر كانون الثاني الماضي إطلاق عملية "غصن الزيتون" بهدف السيطرة على منطقة عفرين وطرد مقاتلي وحدات حماية الشعب الذراع العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي الذي تتهمه تركيا وفصائل المعارضة السورية بأنه الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني المصنف دولياً منظمةً إرهابية.

مقالات مقترحة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021
واحدة منها أسبوعياً بسبب كورونا.. 25 حالة وفاة يومياً في دمشق