قوات النظام تقصف مخيماً للمهجرين في إدلب شمال غربي سوريا | صور

تاريخ النشر: 09.06.2021 | 16:09 دمشق

إسطنبول - تلفزيون سوريا

شنت قوات نظام الأسد المتمركزة قصفاً مدفعياً على مخيم للمهجرين في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا أن مدفعية قوات النظام المتمركزة في منطقة سراقب استهدفت صباح اليوم الأربعاء مخيم "الأبرار" للمهجرين السوريين قرب قرية الصواغية شرقي مدينة إدلب.

وأضاف أن القصف تسبب بتدمير خيمة ومدرسة داخل المخيم، إضافة إلى أضرارٍ مادية متوسطة في الخيام المحيطة.

وقال مدير المخيم لتلفزيون سوريا إن "القصف المدفعي الذي شنته قوات النظام من قرية الطلحية استهدف مسجداً ومدرسة داخل المخيم حوالي الساعة السابعة من صباح اليوم، دون وقوع خسائر بشرية".

 

وكانت تركيا وروسيا وإيران أعلنت في أيار 2017 التوصل إلى اتفاق على إقامة "منطقة خفض تصعيد" في إدلب ضمن اجتماعات أستانة المتعلقة بسوريا.

ورغم تفاهمات لاحقة تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار، إلا أن قوات النظام وداعميه واصلت هجماتها على المنطقة قبل اتفاق 5 من آذار من العام الماضي ليبدأ سريانه باليوم التالي.

ووفق الاتفاق تم إطلاق دوريات تركية وروسية على امتداد طريق "إم 4" (يربط محافظتي حلب واللاذقية) بين منطقتي ترنبة غربي سراقب وعين الحور، مع احتفاظ تركيا بحق الرد على هجمات النظام.

ورغم أن الاتفاق حال دون إطلاق عملية عسكرية واسعة على المنطقة، إلا أن النظام السوري وحلفاءه تواصل استهداف المنطقة بالقصف بشكل متفرق بين الحين والآخر.

عصيان مدني وجاهزية عسكرية رداً على خرق النظام لاتفاق درعا البلد
"نصرة لدرعا".. ملثمون يستهدفون حاجزين للنظام في كناكر غربي دمشق
قتلى وجرحى للنظام باستهداف سيارة عسكرية تقلهم في درعا المحطة
فايزر ـ بيونتيك: الجرعة الثالثة من اللقاح توفر حماية كبيرة ضد سلالة "دلتا"
حالة وفاة واحدة و38 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
روسيا ترسل لقاح "سبوتنيك لايت" إلى نظام الأسد