قوات النظام تقصف ريفي إدلب وحماة وتعزز في الأخيرة

تاريخ النشر: 05.12.2020 | 12:16 دمشق

آخر تحديث: 05.12.2020 | 14:18 دمشق

إدلب - خاص

قصفت قوات النظام اليوم السبت، أرياف محافظتي إدلب وحماة وسط تعزيزات عسكرية استقدمتها إلى حماة.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن قوات النظام وسّعت قصفها على المناطق الخارجة عن سيطرتها في محافظتي إدلب وحماة التي كانت تشهد هدوءاً في الفترة الأخيرة.

وقصفت قوات النظام من مواقعها العسكرية في معسكر جورين قريتي قليدين والعنكاوي في ريف حماة الغربي، بالتزامن مع استقدامها تعزيزات عسكرية إلى نقاط الاشتباك في ريف حماة ومعسكر جورين.

وبحسب المراسل تأتي هذه التحركات في ظل استمرار التصعيد والقصف على قرى في ريف إدلب الجنوبي تزامناً مع تعزيزات إضافية للجيش التركي دخلت المنطقة مؤخراً.

وفي السياق، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة محيط بلدتي البارة وكنصفرة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، دون أنباء عن خسائر.

وسبق أن قضى وجرح عدد مِن المدنيين، بقصفٍ مدفعي وصاروخي لـ قوات نظام الأسد على بلدات وقرى في جبل الزاوية جنوبي إدلب.

اقرأ أيضاً.. روسيا تروج لوجود خروقات في اتفاق إدلب

يشار إلى أنّ روسيا وقوات نظام الأسد ما تزال تواصل خروقاتها لـ اتفاق وقف إطلاق النار في منطقة إدلب والأرياف المتصلةِ بها، الموقّع بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، في الخامس مِن شهر آذار الماضي.

اقرأ أيضاً.. الائتلاف الوطني: الوضع في إدلب يتطلب موقفاً دولياً عاجلاً

 

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا