قصف جوي يستهدف مخازن أسلحة لميليشيا "الحشد الشعبي"

قصف جوي يستهدف مخازن أسلحة لميليشيا "الحشد الشعبي"

الصورة
20 آب 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلنت مديرية الدفاع المدني في العراق، اليوم الثلاثاء، توجه فرق الإطفاء إلى قاعدة "بلد" الجوية في محافظة صلاح الدين شمالي البلاد، للسيطرة على انفجار مخزن عتاد تابع لميليشيا الحشد الشعبي.

وقالت المديرية في بيان، إن "كدس عتاد تابع لفصيل من الحشد الشعبي، انفجر قرب قاعدة بلد الجوية، وفرقنا تحاول السيطرة على الحادث".

وأضافت أن "فرقنا تحاول السيطرة على الحريق، وأن مدير عام الدفاع المدني اللواء كاظم سلمان بوهان، توجه من (العاصمة) بغداد إلى قضاء بلد للإشراف على الحادث".

وتضاربت الأنباء حول حقيقة تعرض قاعدة البكر في قضاء بلد جنوبي صلاح الدين، إلى قصفٍ لم تعرف طبيعته، وبين اندلاع حريق كبير في المستودع التابع لإحدى فصائل الحشد الشعبي في تلك القاعدة.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول عسكري عراقي ومصدر في ميليشيا تدعمها إيران (لم تسمهم) أن عدة تفجيرات استهدفت موقعا تابعا للجماعة قرب قاعدة بلد الجوية.

وقال المسؤول العسكري إن هدف التفجيرات كان موقع الجماعة القريب من القاعدة. وذكر المصدر في الميليشيا أن مخزن أسلحتها كان هدفا لقصف جوي.

كما نقلت الوكالة عن شهود أن الانفجارات تسببت في تطاير صواريخ مخزنة إلى بساتين قريبة وإلى قاعدة بلد نفسها.

وتستضيف قاعدة بلد قوات ومتعاقدين أميركيين وتبعد نحو 80 كيلومترا شمالي العاصمة العراقية. وتتمركز ميليشيات مسلحة مدعومة من إيران قريبا من القاعدة.

وفي 12 آب الجاري قالت السلطات العراقية إن حريقا كبيرا اندلع في مخزن أسلحة يديره الحشد الشعبي مما تسبب بانفجارات سمع دويها في نواحٍ من العاصمة بغداد وأسفرت عن مقتل شخص وإصابة 29 آخرين.

شارك برأيك