قسد تواصل حملتها الأمنية ضد تنظيم الدولة جنوبي الحسكة

تاريخ النشر: 06.02.2021 | 19:05 دمشق

إسطنبول - متابعات

شنّت قوات التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية "قسد" حملة أمنية وعسكرية في قرى ريف الحسكة الجنوبي لملاحقة خلايا تنظيم الدولة، على خلفية حادثة مقتل كل من سعدة فيصل الهرماس رئيسة ما يسمى مجلس ناحية الدشيشة ونائبتها هند لطيف الخضير في الثالث والعشرين من شهر يناير الماضي لعام 2021.

اقرأ أيضاً الجيش الوطني يضبط ملغمة قادمة من مناطق سيطرة "قسد" شمال الرقة

وبدأت الحملة العسكرية حسب بيان نشره المركز الإعلامي التابع لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، يوم الخميس الفائت، لتشمل دير الزور وصولًا إلى الحدود العراقية السورية.

وجاء في نص البيان: "انتقاماً للامرأتين المناضلتين، أطلقت حملة واسعة النطاق ضد داعش.. وبسبب ازدياد نشاط وهجمات داعش في دير الزور، أطلقنا في الرابع من شباط وبمشاركة وحدات حماية الشعب والمرأة وقوى الأمن الداخلي، هذه الحملة، في صحراء دير الزور وصولًا إلى الحدود العراقية السورية".

اقرأ أيضاً.. "قسد" تقسم مناطق سيطرتها في دير الزور إلى 4 كانتونات

في الـ 24 الساعة الأولى من الحملة، قالت "قسد" إنها دهمت عشرات الأهداف التابعة لتنظيم الدولة، واعتقلت العشرات واستولت على كميات كبيرة من الذخيرة، وأشارت إلى أن الحملة لا تزال مستمرة، وفي الأيام المقبلة سيتم مشاركة نتائجها مع الرأي العام".

 

وأفادت شبكة "الشرقية 24" بأن الحملة انطلقت فجر الأربعاء الفائت واستهدفت في البداية قرية الفدين جنوبي بلدة الصور على الضفة الغربية لنهر الخابور، حيث اعتقلت "قسد" الإخوة محمود ولؤي وقصي الخلفان بتهمة تمويل خلايا تنظيم الدولة.

وطالت الحملة فجر الخميس الفائت قرى تويمين والدشيشة وتل الجاير وتل صفوك وأبو حامضة جنوبي الحسكة، واعتقلت "قسد" في هذه القرى أكثر من 70 شخصا غالبيتهم من عوائل الهنيديس والعصمان من قبيلة الجبور وآخرين من عائلة العجرش من قبيلة شمر، وتم نقل المعتقلين إلى مدينة الشدادي للتحقيق معهم.

وأضافت الشبكة بأن قسد أقامت معسكراً مؤقتاً بين بلدتي الصور ومركدة لمتابعة العملية، كما أقامت نقطة عسكرية جديدة فوق تل الفدين، وما زالت ميليشيا قسد تستقدم تعزيزات عسكرية إلى المنطقة ونشرت العشرات من عناصرها لاستكمال الحملة بريف ديرالزور الشمالي.

اقرأ أيضاً.. خلال يومين.. "قسد" تعتقل عشرات المدنيين في ريف دير الزور

اقرأ أيضاً "قسد" تعتقل 16 مدنيا بتهمة "الإرهاب" في دير الزور

وعاود تنظيم الدولة نشاطه على كامل البادية السورية، في حين تنشط خلاياه منذ أكثر من عام بشكل مضطرد في ريف دير الزور الشرقي الواقع تحت سيطرة "قسد" وكذلك في باديتي البوكمال والميادين الواقعتين تحت سيطرة الميليشيات الإيرانية.