قسد تمنع محامي "عروس داعش" البريطانية من الحصول على توقيعها

تاريخ النشر: 17.03.2019 | 16:03 دمشق

آخر تحديث: 17.03.2019 | 16:27 دمشق

الغارديان - ترجمة وتحرير موقع تلفزيون سوريا

منعت قوات سوريا الديمقراطية (قسد) محامي "عروس داعش" شيماء بيجوم من اللقاء بها وحصوله على توقيعها، وذلك بعد تكبده عناء السفر من المملكة المتحدة إلى سوريا.

وذكر صحيفة الغارديان البريطانية اليوم الأحد، أن تسنيم أكوني سافر آلاف الأميال إلى مخيم "الروج" في شمال شرق سوريا،لوضع توقيع "بيجوم" على الأوراق اللازمة لبدء الاستئناف ضد قرار الحكومة البريطانية تجريدها من الجنسية البريطانية.

وقال أكوني للصحيفة: "لا يمكنها الحصول على مشورة قانونية، وحتى إنني كنت هناك، لكن جهودي تم إيقافها.. لا يمكن أن يحصل هذا بأي حال من الأحوال".

وقضى المحامي أسابيع في الحصول على الأذونات لدخول المخيم. ولكن بعد وصوله واستجوابه من قبل عدد من مسؤولي قسد، قيل له إنه لن يتمكن من رؤيتها، وفق الغارديان.

وأوضح المحامي قائلاً: "كنت أعرف أي خيمة كانت فيها، حصلت على صور جوية. عندما وقفت في المخيم كانت هي على بعد صفين - كانت تبعد 50 متراً مني. كان ذلك محبطاً للغاية".

وتابع "قرر ضباط المخابرات في المخيم عدم السماح لأي شخص بالدخول إلى المخيم أو الخروج منه - لا شيء يدخل ولا يخرج أي شيء، باستثناء الطعام."

ووصل أكوني مناطق سيطرة قسد بعد يوم من وفاة رضيع بيجوم في مخيمات قسد، والذي دفن بعد ثلاثة أسابيع من ولادته. وأثارت وفاة الرضيع تساؤلات جديدة حول الظروف في المخيمات في شمال سوريا، ووضع التزامات الحماية لبعض الأطفال الأكثر ضعفا.

وأخبر وزير الداخلية البريطاني، ساجيد جاويد، بيجوم البالغة من العمر 19 عامًا، أنها ستُجرد من جنسيتها بعد أن فرت من المملكة المتحدة للانضمام إلى تنظيم الدولة.

وجردت الحكومة البريطانية مواطنتين بريطانيتين (ريما إقبال 30 عاماً وأختها زارا 28 عاماً) انضمتا إلى تنظيم الدولة من الجنسية، على غرار ما حصل مع الشابة شيماء بيغوم.

تجدر الإشارة إلى أن قرابة 150 امرأة بريطانية سافرن إلى سوريا والعراق للانضمام إلى تنظيم الدولة، عاد عدد منهن، في حين ترفض بريطانيا عودة أخريات.

 

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام