قسد تفرض تدريس منهاجها في مدارس القامشلي

تاريخ النشر: 05.09.2020 | 18:23 دمشق

إسطنبول ـ خاص

أبلغت "الإدارة الذاتية" مديري مدارس في مدينة القامشلي بمنع تدريس منهاج وزارة التربية التابعة للنظام والتقيد بالمنهاج الذي طبعته "الإدارة الذاتية" تحت طائلة الاعتقال.

وذكرت مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا أن أكثر من 130 مدرسة من أصل 213 في مدينة القامشلي تم فرض المنهاج الجديد على طلابها لتدريسه خلال العام الدراسي الحالي.

وأضافت أن"الإدارة الذاتية" طبقت تدريس منهاجها في 19 ثانوية من أصل 31 حتى هذا اليوم، وستواصل فرض المنهاج على بقية المدارس الأخرى في مختلف المراحل الدراسية.

وكانت الإدارة قد فرضت في السنوات الماضية منهاجها الخاص على جميع مدارس مدن ومناطق رميلان والمالكية واليعربية وتل حميس، إضافة إلى مدارس التعليم الأساسي داخل أحياء مدينة القامشلي ومنعت الكوادر التربوية من دخولها.

يذكر أن أهالي مدن وبلدات ريف ديرالزور قد احتجوا في وقت سابق على فرض المنهاج، وأصدروا بيان احتجاج على المناهج التدريسية التي أرادت "الإدارة الذاتية" تعميمها على مدارس المدن والبلدات الخاضعة لسيطرتها في شرق الفرات.

اقرأ أيضاً: بيان جديد لأهالي ديرالزور يؤكدون فيه رفضهم لمنهاج "قسد" التعليمي

وتحتوي المناهج الحديثة المفروضة، وفق الأهالي، فقراتٍ تمسّ الدين الإسلامي وتشجع على الإلحاد والانحلال الأخلاقي، ومن الأمثلة على ذلك مادة حملت اسم "الجنولوجيا" التي تدرس في جميع المراحل الدراسية، وأغلب محتواها جنسي لا يتوافق مع ذهنية مكونات المنطقة المحافِظة.

كما تضمّنت تغييراً في العديد من الفصول داخل كتب التاريخ والجغرافيا بالإضافة إلى استبدال أسماء بعض المواد، وطباعة كتب جديدة وسحب بعض الكتب الأخرى.