قسد تعلن شروط تأجيل الخدمة العسكرية مع استمرار التجنيد الإجباري

تاريخ النشر: 28.08.2020 | 12:37 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أصدرت "الإدارة الذاتية لشمالي وشرقي سوريا" (الذراع المدنية لقوات سوريا الديمقراطية قسد)، أمس الخميس، تعميماً يتضمّن بنود تأجيل الخدمة ضمن ما يسمّى "الدفاع الذاتي" في مناطق سيطرتها.

وبحسب ما ورد في التعميم، فإن طلبات تأجيل طلاب الثانوي يتم قبولها حتى إتمام الـ 21 من العمر، بينما تقبل طلبات تأجيل طلاب المعاهد (عامان دراسيان) حتى إتمام سن 24 عاماً.

وتقبل طلبات التأجيل الجامعي (4 سنوات دراسية) حتى إتمام سنّ 26 عاماً، كما تُقبل طلبات تأجيل كليات الهندسة والطب حتى إتمام سن 28 عاماً من العمر.

سيسي.jpg
تعميم الإدارة الذاتية- إنترنت

وتضمّن التعميم تعديلاً على مواد القانون المسمى "واجب الدفاع الذاتي" المتعلقة بطلاب الماجستير، بحيث يؤجل الطلبة المكلفون سنة دراسية كاملة، تبدأ بتاريخ 15 من آذار وتنتهي بنفس التاريخ من العام التالي، بشرط إحضار الأوراق الثبوتية اللازمة.

كما حدّد التعميم شروط تأجيل طلاب الماجستير ضمن السن القصوى للكليات التي تكون فيها مدة الدراسة أربعَ سنوات وخمساً، حتى سن 36 عاماً.

ويتم قبول تأجيل طالب الماجستير ممن كان عمره 30 عاماً، أو خريج إحدى الكليات الجامعية (4 سنوات دراسية)، أو مدة دراسة الماجسيتر (3 سنوات)، ومدة سنوات المقررات سنة واحدة.

كما يتم قبول تأجيل طالب الماجسيتر بسن 31 عاماً، لخريج نفس الكليات وتكون مدة المقررات سنتين، أو دراسة الماجسيتر ثلاث سنوات ومدة المقررات سنة واحدة.

ويمكن التأجيل لطالب الماجسيتر بسن 32 عاماً، لخريج إحدى الكليات الجامعية (5 سنوات دراسية)، ومدة دراسة الماجسيتر ثلاث سنوات، ومدة المقررات سنتان.

وكانت "الإدارة الذاتية" قد أقرّت، في حزيران 2019، قانون "الدفاع الذاتي" المنظم للخدمة العسكرية في مناطق سيطرة "قسد".

وفي منتصف آذار الماضي، فتحت "الإدارة الذاتية" باب التأجيل السنوي لـ "الدفاع الذاتي" للمقيمين في العراق وإقليم كردستان، وسمحت للشاب المتخلف عن اللحاق بالخدمة بدفع بدل سنوي، بقيمة 400 دولار سنوياً أسوة بالمقيمين في الدول الأوروبية.

اقرأ أيضاً: تعديلات قانون" الدفاع الذاتي" لـ"قسد" تلاحق المعلمين في مدارسهم

وحددت مواد القانون، وعددها 35 مادة، مدّة الخدمة في ما يطلق عليه "واجب الدفاع الذاتي" في شمال وشرق سوريا باثني عشر شهراً ميلادياً كاملاً، تبدأ من تاريخ التحاق المكلف.

كما أعطت المادة 3 من القانون الحق للإناث بالانضمام لـ "واجب الدفاع الذاتي طوعاً" بحسب نص القانون.

يأتي ذلك مع مواصلة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، حملات الدهم والاعتقال التي تطول الشبان من كل مناطق سيطرتها، بهدف سوقهم للتجنيد الإجباري والقتال بين صفوفها.

اقرأ أيضاً: قسد تشن حملة تجنيد إجباري جديدة في ريف الحسكة