"قسد" تعتقل 17 شخصاً في الرقة بتهمة العمالة للجيش الوطني

تاريخ النشر: 02.10.2021 | 14:29 دمشق

الرقة - خاص

دهمت قوات "مكافحة الارهاب" التابعة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، فجر اليوم السبت، خيماً للنازحين في مخيم الحدباء غربي الرقة، بحثا عن عمال أنفاق متهمين بالعمالة للجيش الوطني السوري.

وأفاد مصدر مطلع لموقع تلفزيون سوريا أن "قوات "مكافحة الإرهاب" طوقت المخيم تمام الساعة الـ 2 فجرا ودهمت عدداً من خيم النازحين بحثاً عن عمال حفر أنفاق كانوا يعملون لصالحها خلال الأشهر الماضية وذلك بتهمة تحديد مواقع الأنفاق وتصوير خطوط الإمداد لصالح الجيش الوطني السوري في ريف عين عيسى شمالي الرقة.

وأوضح المصدر أن الاعتقالات شملت 17 شاباً تتراوح أعمارهم بين الـ 18 و 35 عاماً وذلك رغم توقفهم عن العمل منذ آب الماضي بسبب رفض مسؤولهم منحهم مستحقاتهم المالية عن شهري حزيران وتموز. 

وتم نقل المعتقلين إلى مركز التحقيق في سجن عايد جنوبي مدينة الطبقة، في ظل وجود أسماء مطلوبين لم يعثر عليهم بعد.

وأضاف المصدر أن "العمال المتهمين كانوا يعملون على حفر أنفاق تحت مدينة عين عيسى وبالقرب من مراكز ومقار عسكرية حيوية في مدينة عين عيسى وعلى أطرافها، حيث وردت معلومات الاتهام بناء على تحقيقات سابقة مع متهمين في هذه القضية".

واعتقلت قوات "مكافحة الإرهاب" يوم 20 أيار الماضي 12 شخصاً من العاملين بعقود في مجال حفر الأنفاق والخنادق العسكرية بريف عين العرب الشرقي، بتهمة تصويرهم الخنادق ومواقع عسكرية تابعة لـ"قسد" وإرسالها إلى الجيش الوطني السوري والقوات التركية.

وتعتمد "قسد" في حفر الأنفاق والخنادق العسكرية، بالقرب من خطوط التماس مع الجيش الوطني السوري، أو على الحدود مع تركيا، على الأيدي العاملة من النازحين المقيمين في مناطقها بأجور يومية تتراوح بين 3 و 5 دولارات، من دون تقديم أي تأمين صحي لهم.