"قسد" تعتقل عائلات بتهمة الخروج من مناطقها عن طريق التهريب

تاريخ النشر: 31.03.2021 | 11:05 دمشق

الرقة - خاص

اعتقلت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، الأربعاء، 7 عائلات خلال محاولتهم الخروج من مناطق سيطرتها عن طريق التهريب بعد إغلاق النظام للمعابر الأساسية التي تفصل المناطق.

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا إن الأهالي باتوا يلجؤون إلى العبور ما بين مناطق "قسد" وقوات النظام عبر طرق التهريب المائية بسبب إغلاق الفرقة الرابعة لمعابر السبخة والطبقة وشعيب الذكر والهورة بريف الرقة، وهذا يعتبر مخالفا لقوانين الإدارة الذاتية، الأمر الذي يستوجب التوقيف على ذمة التحقيق".

وأضافت المصادر أن غالبية العابرين لطرق التهريب هم من طلاب الجامعات والمرضى والموظفين الذين يعملون في مناطق سيطرة النظام، وتم اعتقال العائلات السبعة قبالة قرية مطب البوراشد قرب ناحية معدان شرق الرقة.

وتزداد عمليات تهريب البشر بين هذه المناطق، مع استمرار قوات النظام بإغلاق المعابر ويشرف على عمليات التهريب أشخاص ذو نفوذ من النظام ومن "قسد" ويترواح سعر تهريب الشخص الواحد 30$ أميركيا، وتتم عبر زوارق مائية.

بدوره، قال مصادر خاص لـ موقع تلفزيون سوريا إن عدد المعتقلين لدى "قسد" بسبب التهريب في محافظة الرقة بلغ منذ 9 أيام ما يقرب من 92 شخصاً بينهم أطفال ونساء.

وسبق أن أفادت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا بأنّ قوات نظام الأسد أغلقت،جميع المعابر التي تربط مناطق سيطرتها بمناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

يشار إلى أنّ العديد مِن المعابر البرّية والنهرية تربط مناطق سيطرة قوات النظام بمناطق سيطرة "قسد" في شمال شرقي سوريا، ويعمل الطرفان - بين الحين والآخر - على إغلاق هذه المعابر والتحكّم في فتحها، وسط معاناة يعيشها المدنيون في مناطق سيطرتهما.

الجدير بالذكر أنّ هذه التطورات تأتي بالتزامن مع إعلان وزارة الدفاع الروسية، توصّلها إلى اتفاق مع تركيا، يقضي بفتح 3 معابر في ريفي إدلب وحلب.

 

مقالات مقترحة
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا