"قسد" تطلق سراح 17 عنصراً من تنظيم "الدولة" في الحسكة

تاريخ النشر: 02.10.2018 | 16:10 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:20 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية أمس الاثنين إفراجها عن 17 من معتقلي تنظيم "الدولة" بعد التنسيق والتشاور مع عدد من وجهاء وشيوخ العشائر في محافظة الحسكة السورية، في ظل استمرارها باعتقال عدد كبير من المدنيين العرب والأكراد المعارضين لسياسة الإدارة الذاتية.

وأدعت قوات سوريا الديمقراطية بأن المفرج عنهم ممن لم تتلطخ أيديهم بالدماء، وممن غرر بهم من قبل تنظيم "الدولة".

وأضافت بأن إطلاق سراح المعتقلين تم بالتنسيق مع وجهاء وشيوخ العشائر والإدارة المدنية في الحسكة، وذلك بناءً على تغير سلوك الموقوفين، بعدما خضعوا خلال فترة اعتقالهم لعدد من الدورات الفكرية التي تبرز أهمية العيش المشترك، وتعهدهم بعدم اختلاق أي مشاكل في المستقبل.

وتمت عملية الإفراج بحضور عدد من ممثلي قوات سوريا الديمقراطية ووجهاء العشائر وبعض أهالي المعتقلين، وذلك في مكتب العلاقات العسكرية في مدينة الحسكة.

وأكدت قوات سوريا الديمقراطية بأن المعتقلين المفرج عنهم هم من مختلف المناطق السورية، وقد مضى على اعتقال أغلبهم قرابة العام، وأكدت بأن هذه البادرة ليست الأولى من نوعها.

وأثارت عملية إطلاق سراح عناصر التنظيم استهجان العديد من الناشطين، وذلك بسبب استمرار قوات سوريا الديمقراطية في اعتقال عدد كبير من المدنيين العرب والأكراد على حد سواء من المعارضين لسياسة الإدارة الذاتية.

وفي تعليقه على مبادرة إطلاق سراح عناصر تنظيم "الدولة" قال الصحفي عبد العزيز عضو اتحاد شباب الحسكة لموقع تلفزيون سوريا "إن قوات سوريا الديمقراطية تقوم بإطلاق سراح عناصر تنظيم "الدولة" بينما تغص سجونها بعشرات المدنيين المختفين قسرياً".

وأضاف الخليفة بأنها ليست المرة الأولى التي تقوم بها "قسد" بإطلاق سراح عناصر من تنظيم الدولة، وكان من أبرز من تم إطلاق سراحهم سابقاً أميرة حسبة التنظيم في مدينة سلوك عبير الحاج علي والتي تشغل الآن منصباً مهماً في تربية الإدارة الذاتية في سلوك، وتعطي دورات في تمكين المرأة، بالإضافة للمحامي فاضل السليم القيادي وعضو المحكمة الشرعية في تنظيم الدولة بمنطقة الشدادي، حيث يعمل الآن في العلاقات العامة التابعة للإدارة الذاتية في مدينة الشدادي".

وشدد الخليفة في حديثه على حوادث الاعتقال والتغييب القسري التي تشنها "قسد" بحق المدنيين في المحافظة ومنهم ثمانية من أقاربه بتهمة أن أخوتهم مقاتلون في صفوف الجيش الحر.

وأكد الخليفة بأنه تم اعتقالهم منذ عام 2015 ولا أحد يعرف عنهم شيئا حتى الأن.

يذكر أن قوائم المعتقلين لدى الإدارة الذاتية تضم إلى جانب العرب كثير من ناشطي الأحزاب الكردية التابعة للمجلس الوطني الكردي.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا
للمرة الأولى منذ أيلول.. لا إصابات بكورونا شمال غربي سوريا