"قسد" تشن حملة تجنيد إجباري في الرقة ودير الزور

تاريخ النشر: 18.10.2020 | 17:26 دمشق

الرقة - خاص

شنت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الأحد، حملة اعتقالات طالت شباناً وأطفالاً في محافظتي الرقة ودير الزور، بهدف تجنيدهم قسراً في صفوفها.

وقال مصدر في القوى الأمنية في الرقة لموقع تلفزيون سوريا، إن "قسد" اعتقلت 30 شاباً بمدينة الطبقة وقريتي المحمودلي والسويدية الصغيرة غرب الرقة.

 وأضاف أن الاعتقالات شملت شباناً دون سن 16 عاماً مشيراً إلى أنه تم نقل جميع المعتقلين إلى مركز التجمع العام قرب سد تشرين جنوب شرق منبج.

في السياق ذاته اعتقلت قوات سوريا الديمقراطية، 16 شاباً من أهالي بلدة الشحيل وحوايج ذيبان شرق دير الزور وتم سوقهم إلى التجنيد الإجباري.

وبحسب مصادر مطلعة فإن من بين المعتقلين طفلين أحدهما يبلغ 16 عاماً والآخر يبلغ من العمر 15 عاماً.

وأشارت المصادر إلى أن قوات سوريا الديمقراطية تقتاد الشبان عادة إلى معسكرين أحدهما بالقرب من بلدة الكسرة، والآخر في محيط بلدة الشعفة.

وتأتي حملة التجنيد الأخيرة في إطار حملات الدهم والاعتقال التي تشنها "قسد" في مناطق سيطرتها بغرض تجنيد الشبان قسراً في صفوفها، والتي غالباً ما تشمل تجنيد أطفال دون سن التجنيد.

أقرأ أيضاً.. "قسد" تعتقل عشرات الشبان لتجنيدهم في صفوفها في الحسكة

ورغم التحذيرات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا إلا أن قوات سوريا الديمقراطية كثفت خلال الشهرين الماضيين من حملات التجنيد الإجباري في مناطق سيطرتها.

مقالات مقترحة
أكثر قنبلة استخدمها الروس ضد السوريين
صيدنايا الرقة.. قصص سوريين نجوا من الموت تحت التعذيب في سجن عايد
من عدرا إلى شمالي سوريا.. شحنة حبوب مخدرة لم تصل لمحطتها الأخيرة
إيران تحدد موعد بدء حملة التطعيم ضد فيروس كورونا
بكلفة 30 ألف دولار.. "سياحة لقاحات كورونا" في دبي وفلوريدا
كندا ترحل الآلاف رغم تصاعد جائحة فيروس كورونا