"قسد" تشن حملة تجنيد إجباري جديدة في ريف الحسكة

تاريخ النشر: 19.08.2020 | 00:04 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

في إطار مواصلتها لحملات التجنيد الإجباري، شنت الشرطة العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية اليوم الثلاثاء حملة تجنيد قسري واسعة النطاق شملت العشرات من الشبان في ريف الحسكة.

فرغم الازدياد اليومي في أعداد المصابين بفيروس كورونا والتحذيرات الدولية من التجمعات، قالت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا أن الشرطة العسكرية التابعة لـ "قسد" بالتنسيق مع قوات الأسايش اعتقلت عبر حواجز طيارة ودوريات جوالة أكثر من 60 شابا خلال ساعات اليوم.

وشملت الاعتقالات بحسب المصادر "منطقة الشدادي ومركدة بريف الحسكة الجنوبي ومنطقة المالكية شرق القامشلي، حيث تم نقل الشبان إلى معسكر المالكية ومعسكر الشدادي تبعا للمنطقة التي تم الاعتقال فيها.

وأشارت المصادر إلى أن الاعتقالات استهدفت الشبان ضمن الفئات العمرية التي تتراوح مواليدهم بين "1990 – 2001" إلا أنهم أكدوا وجود قُصّر "أقل من 18 عاماً" ضمن صفوف المعتقلين.

وبداية شهر أب الحالي اعتقلت الشرطة العسكرية التابعة لـ "قسد" اعتقلت عشرات الشبان في الرقة لتجنيدهم في صفوفها، حيث تم نقل الشبان إلى معسكر "الفرقة 17" شمال مركز مدينة الرقة لبدء عملية التدريب ضمن الفئة العمرية 1990-2001.

يذكر أن محافظة الحسكة تضم 9 معسكرات تدريبية تتركز 4 منها في مدينة وريف القامشلي و4 في ريف الحسكة الغربي والشمالي الغربي، بالإضافة لمعسكر الشدادي جنوبي المحافظة، ويعتبر معسكر تدريب "بوزان" في ناحية تل بيدر من أبرز هذه المعسكرات.