"قسد" تشن حملة اعتقالات تطال العشرات في المنصورة غربي الرقة

"قسد" تشن حملة اعتقالات تطال العشرات في المنصورة غربي الرقة

الصورة
احتجاجات أهالي بلدة المنصورة ضد قوات سوريا الديمقراطية (إنترنت)
25 كانون الثاني 2019
تلفزيون سوريا - متابعات

شنت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الخميس حملة اعتقالات طالت العشرات من شبان عشيرة البوخميس في بلدة المنصورة التابعة لمحافظة الرقة.

وبحسب حملة الرقة تذبح بصمت فإن عشرات الآليات العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية اقتحمت أمس البلدة التي شهدت احتجاجات عارمة، وسط أنباء عن سقوط إصابات في صفوف المتظاهرين.

وأصدرت قوات سوريا الديمقراطية بياناً توعدت به من سمتهم بالمخربين ومثيري الشغب ممن شارك بالتظاهرات، وفرضت حضراً للتجوال في البلدة لمدة 72 ساعة.

واندلعت أمس الأربعاء احتجاجات واسعة في بلدة المنصورة بعدما أطلق حاجز لقوات سوريا الديمقراطية النار بشكل مباشر على المدني زين الحمد الزين من عشيرة البوخميس مما أدى لمقتله.

وبعد الحادثة هاجم أهالي البلدة حاجز قوات سوريا الديمقراطية بالحجارة، وتمكنوا من السيطرة عليه وأضرموا فيه النار، كما قاموا بإحراق الإطارات وقطع معظم الطرقات المؤدية للبلدة.

ودائما ما تشهد محافظة الرقة صدامات بين الأهالي وقوات سوريا الديمقراطية، على خلفية حوادث الاعتداء المتكررة من قبل عناصر قوات سوريا الديمقراطية على المدنيين، بالإضافة لرفض الأهالي لحملات التجنيد الإجباري التي تشنها قوات سوريا الديمقراطية بحق شبان المحافظة.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب عمودها الفقري والمدعومة بطيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، أعلنت في شهر تشرين الأول من عام 2017 سيطرتها الكاملة على مدينة الرقة بعد طرد تنظيم "الدولة" منها.

شارك برأيك