"قسد" تستعد لتجنيد 2500 شاب في منبج

تاريخ النشر: 04.10.2020 | 17:19 دمشق

إسطنبول ـ خاص

تستعد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) لإطلاق حملة تجنيد واسعة في مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

مصدر مقرب من "مجلس منبج العسكري" التابع لـ "قسد" قال لموقع تلفزيون سوريا، اليوم الأحد، إن الحملة تستهدف تجنيد 2400 شاب من منبج.

ولفت إلى أن الحملة ستبدأ قريباً، وستشهد نشر حواجز في مختلف أحياء المدينة من الساعة الخامسة عصراً وحتى العاشرة ليلاً، حيث سيتم توقيف الشباب وسحب من هم في سن التجنيد.

وكانت "قسد" شنت خلال الشهرين الأخيرين حملات تجنيد في مختلف مناطق سيطرتها شمال شرقي سوريا، بما فيها منبج، إلا أنها لم تستمر طويلاً بسبب اعتراضات من قبل الأهالي، بعد أن تم اعتقال أطفال ضمن الحملة.

محمد أحد الشباب القاطنين في منبج، وهو نازح من دير الزور، قال لموقع تلفزيون سوريا، إنه لم يخرج من المنزل منذ شهرين، خوفاً من الاعتقال من قبل "قسد" بحجة التجنيد الإجباري.

اقرأ أيضاً: تنظيم "الدولة" يتبنى تفجير أنبوب لنقل الغاز تسيطر عليه "قسد"

وأكد الشاب البالغ من العمر 17 عاماً أن سنه ليس مطابقاً لما تعلنه "قسد" ممن يشملهم التجنيد، إلا أن أصدقاءَ له تعرضوا للاعتقال وهم أصغر من سنه في منبج، مشيراً إلى أن "قسد" تجند الأطفال ولا تلتزم بالسن المحدد.

وفي آب 2018، نشرت منظمة "هيومان رايتس ووتش" تقريراً تحدثت فيه عن تجنيد "وحدات حماية الشعب" (الذراع العسكرية لقسد) الأطفال للقتال في صفوفها.

وبحسب تقرير المنظمة الدولية، فإن من بين الأطفال المجندين أطفالًا نازحين مع عائلاتهم إلى المخيمات ومناطق تسيطر عليها "قسد".

مقالات مقترحة
بعد كارثة الأمطار.. الثلوج تغطّي الشمال السوري |فيديو + صور
قسد تسيطر على مؤسسات للنظام في الحسكة وتشدد الحصار عليه
كيف تغيرت عادات الدفن والعزاء لدى المهجرين السوريين؟
كورونا.. تراجع عدد الإصابات شمال غربي سوريا
وفاة أسير فلسطيني بعد تلقيه اللقاح المضاد لكورونا
تركيا: مليون شخص تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لكورونا