قسد تدهم منازل المدنيين وتعتقل شباناً شرقي دير الزور

تاريخ النشر: 21.08.2020 | 18:46 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ خاص

اعتقلت "قسد" مساء أمس الخميس، عدداً من المدنيين في شارع الـ 24 وسط بلدة الشعفة بريف دير الزور الشرقي، على خلفية استهداف نقطة عسكرية تابعة لهم بقاذف "آر بي جي".

وقالت مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا، إن "قسد اعتقلت سبعة شبان بعد أن دهمت منازلهم بتهمة ضرب أمن المنطقة، إثر استهداف دورياتهم".

وأضاف المصدر، أن" قسد" نقلت الشبان الذين اعتقلتهم إلى سجن "الأمن العام التابع لها في بلدة هجين بريف دير الزور الشرقي".

وجاءت المداهمات رداً على استهداف مجهولين حاجزاً  لـ"قسد" على مدخل قرية الشعفة بقذيفة (آر بي جي) أسفرت عن وقوع عدة إصابات في صفوف عناصر الحاجز، والذين تم نقلهم إلى مستشفى الكيصوم في مدينة هجين.

إقرأ أيضاً: في إطار حملات التجنيد الإجباري "قسد" تعتقل 77 شاباً في الرقة

وأشار المصدر إلى أن "الأهالي لم يتمكنوا من الاحتجاج على ممارسات "قسد" التعسفية بحق المدنيين الذي اعتقلت أبنائهم، بسبب الاستنفار الأمني لقوات "قسد" في المنطقة وتأهب حواجزها منذ يوم أمس".

وشنت قوات سوريا الديمقراطية (قسد) في التاسع من الشهر الجاري، حملة اعتقالات، في مناطق متفرقة من ريف دير الزور، بسبب احتجاج الأهالي على ممارسات قسد ضد سكان المنطقة، ومطالبتهم بالكشف عن قتلة شيوخ عشائر في دير الزور.

وتمارس قسد منذ بدء سيطرتها على مناطق في دير الزور والرقة بداية العام 2017 حملة اعتقالات بحق المدنيين من أهالي المنطقة، بحجة انتمائهم لتنظيم داعش، أوتجندهم قسرياً ضمن صفوفها.