قرب كناكر.. قتيلان وإصابة عميد من "الأمن العسكري" في القنيطرة

تاريخ النشر: 23.09.2020 | 06:35 دمشق

إسطنبول - خاص

قتل عنصران لـ قوات نظام "الأسد" وأصيب ضابط برتبة عميد من "الأمن العسكري" في القنيطرة، وذلك برصاص مجهولين، ليل الثلاثاء - الأربعاء، قرب بلدة كناكر في ريف دمشق الغربي.

وأوضحت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا أنّ مجهولين استهدفوا بالرصاص، العميد "علي صالح" على طريق القنيطرة - دمشق قرب بلدة كناكر، ما أدّى إلى إصابتهِ، ومقتل اثنين مِن مرافقيه.

وحسب ناشطين فإنّ العميد "علي صالح" هو رئيس فرع الأمن العسكري في القنيطرة ومنهم مَن قال إنّه رئيس قسم سعسع التابعة للفرع، إلّا أن المصادر نفت ذلك.

العميد علي صالح.jpg

وأضافت المصادر أنّ بلدة كناكر شهدت استنفاراً أمنيّاً لـ أجهزة مخابرات "النظام"، كما استقدمت دوريات إلى المنطقة التي استُهدف فيها العميد "علي صالح" وقتل فيها مرافقاه، وذلك بحثاً عن المهاجمين المجهولين.

بلدة كناكر ما تزال تشهد منذ، مساء أمس الثلاثاء، احتجاجات وقطع طرقات، على خلفية اعتقال مخابرات نظام "الأسد" ثلاث نساء مِن البلدة، لـ أسباب ما تزال مجهولة حتى اللحظة.

اقرأ أيضاً.. أهالي بلدة كناكر يحتجون ضد النظام ويحرقون صوراً لـ"الأسد"