قتلى وجرحى من ميليشيا "الدفاع الوطني" بانفجار عبوة شرقي الرقة

تاريخ النشر: 29.01.2021 | 13:28 دمشق

الرقة - خاص

قتل عنصران من ميليشيا "الدفاع الوطني" المساندة لقوات النظام ليل الخميس – الجمعة، بانفجار استهدف عربتهم العسكرية شرقي الرقة.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إن مجهولين زرعوا عبوة ناسفة على طريق السبخة – معدان شرقي الرقة وتم تفجيرها عن بعد أثناء مرور عربة عسكرية لميليشيا "الدفاع الوطني".

وأضافت المصادر أن التفجير أسفر عن مقتل عنصرين من الميليشيا تم نقلهم إلى مستشفى مدينة معدان التي تسيطر عليه قوات النظام بواسطة سيارات عسكرية تابعة للفرقة الرابعة والتي بدورها انتشرت في محيط موقع الانفجار.

وسبق أن قالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إن قوات النظام شنت حملة اعتقالات في مدينة معدان اعتقلت على إثرها 18 شاباً بتهمة تنفيذ مخططات لاغتيال قادة في الميليشيات الإيرانية لصالح التحالف الدولي و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وفي كانون الأول الفائت شنّ تنظيم الدولة هجوماً على مواقع الميليشيات الإيرانية في باديتي "التبني" و"ابن موينع" بريفي دير الزور الغربي والجنوبي، دمّر خلالها التنظيم 3 نقاط لـ "فيلق القدس" وكتائب "حزب الله" العراقي، إضافةً لفقدان الاتصال بـ 6 عناصر مِن "لواء فاطميون" في بادية "ابن موينع".

وقتل 3 عناصر من ميليشيا حزب الله العراقي، قبل شهر جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارتهم في بادية الرقة الجنوبية.

اقرا أيضاً: تنظيم الدولة يدمّر 3 مواقع للميليشيات الإيرانية في دير الزور

وشهدت عدة محاور في بادية السخنة شرقي حمص وبادية دير الزور المجاورة، خلال الفترة الماضية، اشتباكات عنيفة بين تنظيم "الدولة" وقوات النظام والميليشيات المساندة لها، أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى مِن الطرفين.

ويسيطر تنظيم الدولة على بعض الجيوب في البادية السورية الممتدة مِن ريف دير الزور الشرقي إلى ريف حمص الشرقي، حيث يتخذ تلك الجيوب منطلقاً لـ هجماته ضد قوات النظام و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

اقرأ أيضاً: قتلى وجرحى من قوات النظام بهجوم لتنظيم الدولة شرقي حمص