قتلى وجرحى للنظام خلال محاولتهم التسلل إلى ريف حماة

تاريخ النشر: 02.05.2019 | 11:05 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:37 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قتل وجرح العشرات من قوات نظام الأسد اليوم الخميس، خلال محاولتهم التسلل على محور بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي، حسب ما أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير.

وقالت الجبهة إنها "تصدت لمحاولة تسلل فاشلة لقوات النظام والميليشيات الموالية لها في كفرنبودة"، تزامنا مع إلقاء مروحيات النظام البراميل المتفجرة على المنطقة.

وعلى خلفية القصف المكثّف على بلدة كفرنبودة، نزح نحو 90 بالمئة مِن سكّان البلدة (التي تضم قرابة 2600 عائلة بين أهالي ونازحين) نحو المخيمات الحدودية في ريف إدلب. 

قوات النظام استهدفت بالقذائف المدفعية الأراضي الزراعية غرب مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي، من مواقعها في "معسكر بريديج".

وبلغت حصيلة الضحايا في ريف حماة أمس الأربعاء سبعة قتلى و13 جريحا، جراء التصعيد العسكري للنظام وروسيا على المنطقة، حسب ما أعلن مكتب حماة الإعلامي. 

يشار إلى أن قوات الأسد وروسيا تواصلان ارتكاب المجازر في المنطقة المنزوعة السلاح، ولم تتوقّف الخروق منذ بدء سريان الاتفاق الذي توصّلت إليه تركيا وروسيا في مدينة سوتشي الروسية، يوم 17 من أيلول 2018، ما أسفر عن وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا