قتلى وجرحى في صفوف النظام بهجمات متفرقة في القنيطرة

تاريخ النشر: 17.01.2021 | 21:56 دمشق

القميطرة - خاص

قتل 5 عناصر من قوات النظام بينهم ضابط، بهجمات متفرقة شنها مجهولون اليوم وأمس، على مواقع قوات النظام في محافظة القنيطرة جنوب سوريا، في ظل استنفار أمني لقوات النظام.

وقالت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا إن 3 عناصر من قوات النظام قتلوا وأصيب آخرون في هجوم شنه مجهولون على حاجز الرويجينة بريف القنيطرة.

وأضافت المصادر أن النقيب محمد عبد الله من مرتبات وزارة الداخلية قتل أمس وأصيب 3 عناصر آخرين في هجوم مسلح بالأعيرة النارية على طريف الحميدية – مدينة البعث، قرب مشتل الزهور ومفرزة الجسر التابعة للأمن العسكري.

اقرأ أيضاً.. القنيطرة.. توتر أمني بعد اغتيال عناصر مرتبطين بـ"حزب الله"

وينحدر النقيب من قرية "المحروسة" التابعة لناحية مصياف في ريف حماة الغربي، حسب ما ذكرت وسائل إعلام موالية للنظام دون الإشارة للجهة المسؤولة عن الهجوم.

اقرأ أيضاً.. تفجير في ريف القنيطرة.. ما علاقة المخدّرات وميليشيا "حزب الله"؟

في السياق ذاته قتل أحمد المجبل العامل في ميليشيا "فوج الجولان" سابقاً، إثر انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة في آليته قرب قرية قصيبة في ريف القنيطرة الجنوبي أمس السبت.

وتشهد محافظة القنيطرة نتيجة هذه الهجمات استنفاراً أمنياً من قبل حواجز النظام المنتشرة على كل طرق القنيطرة، كما أصدرت قيادة شرطة المحافظة قراراً يمنع التجوال على الدرجات النارية من الساعة الثامنة مساء وحتى السادسة صباحاً.

وأرسلت قوات النظام قافة عسكرية تضم كافة عناصر سرية المداهمة والاقتحام التابعة للفرع 215 أمن عسكري، بدعم من اللواء 105 حرس جمهوري باتجاه محافظة القنيطرة.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا