قتلى وتدمير مقر لـ ميليشيات عراقية شرقي دير الزور

تاريخ النشر: 26.08.2020 | 06:37 دمشق

آخر تحديث: 26.08.2020 | 07:52 دمشق

إسطنبول - خاص

قتل وجرح عدد مِن عناصر الميليشيات العراقية المرتبطة بـ"الحرس الثوري" الإيراني، أمس الثلاثاء، بغارات شنّتها طائرات حربية مجهولة استهدفت مواقع عدّة للميليشيات في منطقة البوكمال شرقي دير الزور.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ طائرات حربية مجهولة - يرجّح أنها للتحالف الدولي - استهدفت مقراً للميليشيات العراقية في محيط بلدة "الهرّي" بمنطقة البوكمال، ما أسفر عن تدمير المقر ومقتل ثلاثة عناصر عراقيين وإصابة آخرين.

وأشارت المصادر إلى أن الطائرات الحربية استهدفت أيضاً مواقع للميليشيات العراقية على أطراف بلدة صبيخان وجنوب شرقي الميادين ومنطقة التبني في ريف دير الزور، إضافةً لـ موقع قرب قرية "السويعية" جنوبي مدينة البوكمال.

وأسفرت الغارات - حسب المصادر - عن سقوط إصابات في صفوف الميليشيات العراقية، لافتاً أن سيارات تتبع لـ"الهلال الأحمر السوري" (الذي يٌهيمن عليه نظام الأسد) شاركت في إسعاف العناصر ونقلهم إلى مشافٍ في الميادين والبوكمال.

وأضافت المصادر أن المواقع تتبع لـ ميليشيات "الحشد الشعبي" و"لواء أبو الفضل العباس" و"لواء المنتظر" و"كتائب حزب الله" العراقية، المرتبطة بشكل مباشر بميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني، وأن الغارات تزامنت مع غياب تام لـ حواجز الميليشيات الإيرانية على امتداد الطريق بين مدينتي دير الزور والبوكمال.

اقرأ أيضاً.. دير الزور.. قتلى لـ ميليشيا "زينبيون" في بادية البوكمال

يشار إلى أن الميليشيات التي تدعمها إيران تنتشر في العديد مِن المناطق التي تسيطر عليها قوات نظام الأسد وخاصة في مدينة البوكمال ومحيطها شرقي دير الزور، حيث تسعى - حسب ناشطين - إلى فرض هيمنتها على كامل الريف الشرقي لـ دير الزور قرب الحدود العراقية، كما تعمل على طرد قوات النظام والميليشيات المحلية التابعة لها، مِن خلال اتهامهم بالفساد والسرقات وتعاون بعضهم مع تنظيم "الدولة".

اقرأ أيضاً.. بالتفاصيل والأرقام.. رصد شامل للميليشيات الإيرانية في سوريا