قتلى من الجيش الوطني بعد دخولهم في حقل ألغام

تاريخ النشر: 19.09.2019 | 23:09 دمشق

آخر تحديث: 19.09.2019 | 23:48 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قتل اثنان من مقاتلي الجيش الوطني التابع لفصائل المعارضة، خلال تصديهم لمحاولة تسلل لقوات سوريا الديمقراطية على جبهة المالكية قرب مدينة اعزاز.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن اثنين من مقاتلي الجبهة الشامية التابعة للفيلق الثالث في للجيش الوطني قتلوا بعد دخولهم في حقل ألغام، خلال تصديهم لمحاولة تسلل لعناصر من قوات سوريا الديمقراطية على محور قرية المالكية.

ويوم الثلاثاء الماضي اندلعت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة بين فصائل المعارضة وقوات سوريا الديمقراطية، إثر محاولة الأخيرة التسلل إلى بلدة كفر شاخر جنوبي اعزاز.

وكان خمسة من عناصر الجيش الوطني قد قتلوا نهاية الشهر الماضي وأصيب أربعة آخرون في هجوم شنته قوات سوريا الديمقراطية على قرية دغلباش غرب مدينة الباب في ريف حلب الشرقي.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية ومنذ طردها من منطقة عفرين بعد عملية غصن الزيتون، تتخذ من مدينة تل رفعت وبعض القرى المحيطة بها قاعدة لتنفيذ بعض الهجمات ضد القوات التركية، وفصائل المعارضة المشاركة في غصن الزيتون.