قتلى من الجيش التركي والوطني بانفجار سيارة ملغمة في سلوك

تاريخ النشر: 16.01.2020 | 15:52 دمشق

آخر تحديث: 16.01.2020 | 16:01 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قتل جنديان تركيان وعددٌ من فصائل الجيش الوطني بينهم قيادي اليوم الخميس، في انفجار سيارة ملغمة في بلدة سلوك شمال الرقة.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن جنديين تركيين وخمسة عناصر من فصيل "أحرار الشرقية" بينهم القيادي "ثابت الهويش أبو عبد الرحمن الأمني" قتلوا في انفجار السيارة الملغمة كانت مركونة بقرب أحد مقارّ الجيش الوطني في بلدة سلوك.

وأوضح المراسل أن السيارة انفجرت خلال تفكيكها من قبل الجنود الأتراك وعناصر الجيش الوطني.

وكان أربعة جنود أتراك قد قتلوا الأسبوع الماضي بتفجير سيارة ملغمة في قرية الأربعين بريف رأس العين.

أقرأ أيضاً... مقتل أربعة جنود أتراك بانفجار سيارة ملغمة شرق الفرات

وأعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان لها مقتل الجنود الأربعة من جراء هجوم بسيارة ملغمة أثناء قيامهم بأعمال مراقبة طريق في منطقة عملية "نبع السلام".

وتشهد المناطق التي سيطر عليها الجيش الوطني في ريفي الرقة والحسكة خلال عملية "نبع السلام" سلسلة تفجيرات متكررة، تسببت بسقوط عشرات المدنيين والعسكريين بين قتيل وجريح.

مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا