قتلى للنظام و"قسد" بحوادث متفرقة شمال شرقي سوريا

قتلى للنظام و"قسد" بحوادث متفرقة شمال شرقي سوريا

قسدد
حريق نتيجة قصف تركي شمال شرقي سوريا (أرشيف)

تاريخ النشر: 01.08.2022 | 17:08 دمشق

الرقة - خاص

قتل 7 عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، اليوم الإثنين كما قتل عنصران من قوات النظام من جراء انهيار نفق عليهما خلال اختبائهم فيه تفادياً للقصف المدفعي من جانب الجيش الوطني السوري.

وقالت مصادر خاصة من الرقة لـ موقع تلفزيون سوريا إن 4 عناصر من "قسد" قضوا على طريق أبيض الواصل بين محافظتي الرقة والحسكة، من جراء استهداف عربتهم العسكرية بقذائف آر بي جي تلتها مهاجمة العربة برشاشات خفيفة و الاستيلاء على أسلحة القتلى.

وأضافت المصادر أن عنصرين من وحدات حماية الشعب قضيَا أيضاً بهجوم لمجهولين يركبون دراجات نارية على نقطة عسكرية على طريق الكرامة - خس عجيل شرق الرقة.

في حين قتل عنصر من قوات الدفاع الذاتي وسط مدينة الرقة في حي التوسعية، إثر تعرضه لطعنات بأداة حادة، من قبل مجهولين في أثناء توجهه إلى منزله.

في حين قضى عنصران من قوات النظام بانهيار نفق عليهما خلال اختبائهما فيه قرب نقطة تمركزهما على أطراف قرية كور حسن غرب تل أبيض، حيث تستخدم "قوات سوريا الديمقراطية" وقوات النظام السوري شبكة من الأنفاق العسكرية للتخفي عن أنظار الطيران المسير التركي والقصف المدفعي.

وسبق أن قالت وزارة الدفاع التركية، أمس الأحد، إنها تمكّنت من قتل وإصابة خمسة عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شمالي سوريا.

 

 

منطقة نبع السلام شمالي سوريا

وأطلقت تركيا بمشاركة "الجيش الوطني السوري عملية "نبع السلام" ضد "قسد"، في 9 تشرين الأول 2019، سيطرت خلالها على مدينتي تل أبيض ورأس العين، قبل أن تُعلّق في الشهر ذاته بعد اتفاقين منفصلين بين أنقرة وكل من الولايات المتحدة وروسيا، قضيا بانسحاب "قسد" من المنطقة.

وتمتد منطقة "نبع السلام" من مدينة تل أبيض في ريف الرقة الشمالي إلى مدينة رأس العين شمال غربي الحسكة، وتضم عشرات البلدات والقرى بين المدينتين على الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار