قتلى لـ الجيش الوطني بمحاولة تسلّل لـ"قسد" شمال حلب

تاريخ النشر: 18.05.2019 | 17:05 دمشق

آخر تحديث: 18.05.2019 | 17:22 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص/ متابعات

قتل عدد مِن مقاتلي (الجيش الوطني) التابع للجيش السوري الحر، اليوم السبت، خلال تصدّيهم لـ محاولة "تسلّل" نفّذها عناصر مِن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، قرب مدينة اعزاز في ريف حلب الشمالي.

وقال مراسل تلفزيون سوريا، إن مقاتلي الجيش الوطني تصدّوا لـ محاولة عناصر "قسد" (تشكّل "وحدات حماية الشعب - YPG" مكّونها الأساسي) التسلّل إلى قريتي "كفركلبين، كفرخاشر" جنوبي اعزاز، ما أسفر عن مقتل 5 مقاتلين مِن "الحر".

وترافقت محاولة "التسلّل" مع قصفٍ مدفعي على نقاطٍ لـ الجيش الوطني في قرية "كفركلبين"، مصدره مواقع "قسد" في منطقة تل رفعت وقريتي الشيخ عيسى وحربل و"مطار منغ" جنوبي اعزاز، في حين ردّت المدفعية التركيّة على مصادر القصف، دون معلومات عن خسائر.

وسبق أن دارت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة، يوم الثلاثاء الفائت، بين (الجيش الوطني) و"قسد"، على محور قريتي "تل مالد، والسيد علي" جنوبي بلدة مارع في الريف الشمالي، في حين قتل ضابط مِن القوات التركية وجرح آخر، مطلع شهر أيار الجاري، بقصفٍ مدفعي لـ"YPG" على قاعدة تركيّة قرب مدينة اعزاز.

وسيطرت "وحدات حماية الشعب"، شهر شباط عام 2016، على منطقة تل رفعت التي تضم مدينة تل رفعت وأكثر من 15 قرية في محيطها، تزامناً مع تقدم قوات "نظام الأسد" حينها باتجاه بلدتي (نبل والزهراء) القريبتين وفك الحصار عنهما.

يشار إلى أن مناطق سيطرة فصائل الجيش الحر في ريفي حلب الشمالي والشرقي تشهد قصفاً وعمليات تسلل متقطعة تنفّذها "وحدات حماية الشعب"، زادت وتيرتها عقب تصريحات الرئيس التركي (رجب طيب أردوغان) حول نية بلاده بدء عملية عسكرية بمشاركة الجيش الحر شرق نهر الفرات.
 

مقالات مقترحة
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة