قتلى لـ"نظام الأسد" بعملية تسلل لـ"تحرير الشام" شمال حماة

تاريخ النشر: 19.01.2019 | 10:01 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قتل وجرح عدد مِن عناصر قوات "نظام الأسد"، ليل الجمعة - السبت، بعملية تسلل لـ"هيئة تحرير الشام" في ريف حماة الشمالي.

وقال مصدر عسكري مِن "هيئة تحرير الشام" - حسب وكالة "سمارت" -، إن أحد عناصر "الهيئة" يلقّب بـ"أبي مجاهد" (إندونيسي الجنسية)، تسلّل إلى مواقع قوات النظام في قرية عطشان، واشتبك مع عناصر "النظام" لمدة نصف ساعة.

وأضاف المصدر، أن الاشتباكات بين المجموعة التابعة لـ قوات النظان وعنصر "تحرير الشام"، أسفرت عن مقتلِ ثلاثة عناصر لـ"النظام" وجرح أربعة آخرين، إضافةً لـ مقتل العنصر المُهاجم.

وأكّدت صفحات موالية لـ"نظام الأسد" على مواقع التواصل الاجتماعي، مقتل ضابط برتبة "ملازم أول" خلال عملية التسلل، كما نشرت صورة قالت إنها لـ"العنصر الإندونيسي" مقتولاً ويحيط به عدد مِن عناصر قوات النظام.

وسبق أن قتل وجرح أكثر مِن 30 عنصراً لـ قوات النظام، أواخر شهر كانون الأول مِن العام الفائت، بهجوم "فاشل" تصدّى له "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر على محور قرية حصرايا شمال حماة.

في شهر تشرين الثاني مِن العام الفائت، قتل وجرح عشرات العناصر مِن قوات "نظام الأسد" والقوات الروسية المساندة لها، بـ هجومِ شنّته مجموعة تابعة لـ"هيئة تحرير الشام" على مواقع "النظام" في منطقة حلفايا بريف حماة الشمالي.

الجدير بالذكر، أن قوات "نظام الأسد" تحاول - باستمرار - اقتحام وقصف مدن وبلدات وقرى تسيطر عليها الفصائل العسكرية في ريف حماة الشمالي، ما يسفر عن وقوع ضحايا مدنيين، وذلك في خرق مستمر مِن "النظام" لـ"اتفاق سوتشي"، الذي لم يتوقّف منذ توصّل روسيا وتركيا إليه وبدء سريانه، يوم الـ 17 مِن شهر أيلول الفائت.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا