قتلى لتنظيم الدولة وقوات النظام وسط تقدم للأخيرة شرق السويداء

قتلى لتنظيم الدولة وقوات النظام وسط تقدم للأخيرة شرق السويداء

الصورة
قوات النظام في بادية السويداء الشرقية (انترنت)
10 حزيران 2018
تلفزيون سوريا - متابعات

تستمر معارك الكر والفر في ريف السويداء الشرقي بين تنظيم الدولة وقوات النظام التي أعلنت منذ أيام بدء العملية العسكرية للسيطرة على المنطقة، حيث سقط عدد من القتلى من الطرفين، وسط تقدم بسيط لقوات النظام.

وأحرزت قوات النظام تقدماً شرق منطقة بئر العورة بمسافة 2 كم وتمكنت من السيطرة على تلة معرعر، وذلك انطلاقاً من محور الساقية.

أما على محور تل أصفر حيث تركز قوات النظام هجومها، فقد سيطرت على منطقة "سوح المجيدي" و"رسم الحتيتة" الواقعتين مسافة 6 كم شرق تل أصفر و4 كم غرب منطقة الحصا أبرز معاقل التنظيم.

وتقدمت قوات النظام في محور الزلف منذ بدء المعركة، مسافة 10 كم شمالاً باتجاه منطقة الصفا، في حين تفصل بينها وبين الصفا منطقة الرحبة التي تحاول قوات النظام الآن التقدم عليها.

ويعتمد تنظيم الدولة الذي سحب قواته من المناطق المكشوفة في بادية السويداء وعزز مواقعه في المناطق الوعرة شرق وشمال منطقة الكراع، وفي مناطق الحصا والوعر الغربي والصفا، على تكتيك الهجمات المباغتة والعبوات الناسفة المزروعة على الطرق الرئيسة.

وأعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة عن مقتل 12 جندياً من قوات النظام على الأقل وإعطاب دبابة، بهجوم للتنظيم على مواقع النظام في منطقة بئر العورة وتلة معرعر، كما أسر عناصر التنظيم 3 جنود من قوات النظام في هجوم آخر على مواقع النظام في محور تل الصفا.

 ومن جهتها نشرت مواقع إعلام تابعة للنظام، صوراً لجثث خمسة قتلى من عناصر التنظيم الذين شنوا الهجوم في منطقة بئر العورة.

يذكر أن تنظيم الدولة كان قد وصل إلى بادية السويداء بعد اتفاق مع قوات النظام يقضي بخروج التنظيم من مناطق جنوب العاصمة دمشق في مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود، بعد معارك عنيفة استمرت بين الطرفين لأكثر من شهر.

 

 

شارك برأيك