فلسطيني يرفع علم الثورة السورية من باحات المسجد الأقصى | فيديو

تاريخ النشر: 10.05.2021 | 17:34 دمشق

إسطنبول - متابعات

انتشر تسجيل مصور، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لشاب فلسطيني يحمل علم الثورة السورية، متجولاً في باحات المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة بفلسطين.

وظهر الشاب وهو يردد أدعية مناصرة للشعب السوري وللثورة السورية، مرسلاً تحيات للشعب السوري من أمام المسجد الأقصى، مع دعوات للثورة السورية بالنصر، وبالرحمة للشهداء السوريين وبالشفاء للجرحى.

وقال الشاب إن هذه الدعوات يوجهها من أمام قبة الصخرة مسرى النبي محمد (ص)، متمنياً للشعب السوري الحفظ والعودة سالماً غانماً إلى أرض الوطن، وأنهى التسجيل داعياً الله أن يلم شمل السوريين في بلادهم.

يذكر أنّ مدينة القدس تشهد، منذ بداية شهر رمضان المبارك، اعتداءات ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، خاصة في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح". حيث أصيب، اليوم الإثنين، عشرات الفلسطينيين المعتصمين داخل المسجد الأقصى، إثر اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد، مستخدمة الرصاص المطاطي، وقنابل الصوت والغاز المسيّل للدموع.

وأكدت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية أن العشرات أصيبوا داخل المسجد، مضيفةً أن قوات الاحتلال تمنع الطواقم الطبية من الوصول إلى المصابين لتقديم الإسعافات لهم، ونقلهم إلى المستشفيات.

وبحسب وكالة "الأناضول" فإن القوات الإسرائيلية أخلت المسجد من المصلين ولاحقتهم في ساحاته، وخاصة في منطقتي المسجد القبلي المسقوف، وصحن قبة الصخرة، مضيفة أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت القنابل الصوتية والمسيلة للدموع داخل المصلى القبلي المسقوف حيث يعتصم مئات المصلين.