فساد ومحسوبيات بتوزيع مخصصات المازوت في ريف السويداء

تاريخ النشر: 10.12.2020 | 10:45 دمشق

إسطنبول - متابعات

اشتكى المواطنون في بلدة شبها بريف السويداء الشمالي من فساد المسؤول عن توزيع مخصصات مادة المازوت عبر "البطاقة الذكية" في البلدة، والذي يوزعها على أقاربه ومعارفه دون أهالي البلدة.

وبحسب ما نقل موقع "السويداء 24" عن الأهالي أن المدعو"صفوان ط" المسؤول عن توزيع المازوت في بلدية شبها، "ينتقي من يزودهم بمازوت التدفئة من أقاربه وعدد قليل جداً من المستحقين".

وأضاف الأهالي أن عملية المحسوبيات والفساد في توزيع المازوت "ليست وليدة اليوم، حيث يتبع (صفوان) هذا الأمر كل عام تقريباً، لكن هذا العام كان فساده بشكل علني، خاصة بعد تخفيض كمية التوزيع إلى 100 ليتر".

وأشار أنه كان يوزع مخصصات المازوت عندما كانت تبلغ الكمية 200 ليتر على أقربائه ليلاً، ويرافق عربة التوزيع"، وكان وزع سابقاً مخصصات المازوت من الدور الثالث إلى "أقاربه ومعارفه فقط قبل أن يلغى الدور لاحقاً".

وذكر الأهالي أن معظمهم "لم يستلموا" مخصصاتهم من مادة المازوت "عبر "البطاقة الذكية" على الرغم من بدء فصل الشتاء و"انخفاض درجات الحرارة بشكل كبير" في المنطقة.

اقرأ أيضاً:  السويداء: معظم الأسر لن تحصل على المازوت بداية الشتاء

اقرأ أيضاً: بعد خفض مخصصات المازوت إلى النصف..غضب يعمّ مناطق النظام في سوريا

وأعلنت لجنة المحروقات في مدينة السويداء التابعة لحكومة نظام الأسد، منتصف الشهر الفائت، عن تخفيضها توزيع كمية مازوت التدفئة عبر "البطاقة الذكية" من 200 ليتر إلى 100 ليتر، وأنها سوف توزع 100 ليتر من المازوت لكل بطاقة على أن يحتفظ المستحق بحقه من الكمية المتبقية لاستلامها في وقت لاحق.

وأنه اتخذ هذا الإجراء "بسبب نقص كميات المازوت الواردة إلى المحافظة، ولتسريع توزيع مازوت المحروقات على العائلات ضمن البطاقة الذكية".

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا