غوتيرش يدعو الاتحاد الأوروبي إلى ميثاق جديد للهجرة واللجوء

تاريخ النشر: 10.09.2020 | 21:13 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

دعا الأمين العام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، الخميس، المفوضية الأوروبية إلى إبرام ميثاق جديد بشأن الهجرة واللجوء، منتقدا الترتيبات الأوروبية في إنزال قوارب المهاجرين.

جاء ذلك في تقرير قدمه إلى مجلس الأمن الدولي، حول عبور اللاجئين والمهاجرين من السواحل الليبية إلى أوروبا عبر المتوسط، بين 6 من نيسان و20 من آب الماضيين.

وأعرب غوتيرش، عن "استعداد الأمم المتحدة للمساعدة في وضع آلية إقليمية يمكن التنبؤ بها في مجال إنزال اللاجئين وتحقيق التضامن".

وأوضح أن "البحر الأبيض المتوسط يظل مسلكا مهلكا للاجئين والمهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى الشواطئ الأوروبية".

وانتقد "ترتيبات الدول الأوروبية في تحديد عدد قوارب المهاجرين واللاجئين التي سيتم إنزالها بسواحل كل دولة"، معتبرا إياها "ترتيبات غير مستدامة".

وأردف غوتيرش "لذلك أُجدد الدعوة إلى ضرورة التوصل لاتفاق صادق وقابل للتنبؤ به فيما يتعلق بالإنزال بحيث يشمل جميع أعضاء الاتحاد الأوروبي".

وتابع "يحدوني الأمل في إبرام ميثاق للمفوضية الأوروبية بشأن الهجرة واللجوء، للتوصل إلى اتفاق بشأن إنزال اللاجئين، يكون شاملا لجميع الدول المتوسطية".

وتطرق غوتيرش إلى تقرير سابق للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، حيث أفاد بأن "168 مهاجرا ولاجئا ماتوا في المتوسط بعد مغادرتهم السواحل الليبية خلال الفترة بين 1 من آذار و31 من تموز 2020".

وبسبب الاضطرابات الداخلية التي تشهدها البلاد، أصبحت ليبيا خلال الأعوام الأخيرة، نقطة العبور الأكثر أهمية إلى أوروبا، للاجئين والمهاجرين غير النظاميين من أفريقيا، حيث يفرون هربا من الفقر والصراعات في بلدانهم.

 

اقرأ أيضا: بريطانية تنتقد حكومة بلادها بعد ترحيل قسري لسوريين إلى إسبانيا