غرامات مالية يفرضها "المحافظ" على مخالفي إجراءات كورونا في الرقة

تاريخ النشر: 24.12.2020 | 21:11 دمشق

آخر تحديث: 25.12.2020 | 00:22 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أصدر محافظ الرقة، عبد الرزاق خليفة، تعميمًا اليوم الخميس، إلى "رؤساء المكاتب التنفيذية ورؤساء البلديات والمدن والبلديات والجهات المعنية" فيما تبقّى من مناطق يسيطر عليها النظام بمحافظة الرقة، طلب فيه إغلاق صالات التعازي والأفراح المغلقة وأماكن الاحتفالات.

اقرأ أيضاً: بينها إدلب والرقة.. الأسد يعين محافظين في مناطق خارج سيطرته

 

received_197832258667885.jpeg

 

وألزم التعميم سائقي وسائط النقل والركاب بارتداء الكمامة، وكذلك المواطنين خلال مراجعاتهم الدوائر الرسمية والأماكن المزدحمة، فارضاً غرامة مالية قدرها 5 آلاف ليرة سورية على السائق، وألف ليرة سورية على المواطن والراكب في حال عدم ارتدائهم الكمامات.  

 كما شدّد التعميم على مديرية التربية بالرقة -الواقعة خارج مناطق سيطرة النظام-  بتطبيق البروتوكول الصحي في المدارس وارتداء الكمامة ضمن الصفوف المدرسية. كما منع الدخول إلى صالات "السورية للتجارة" ومراكز البيع دون كمامة مع إلزام الموظفين بارتدائها.

وللمرة الأولى منذ العام 2013، سمّى بشار الأسد، بموجب المرسوم رقم 293 للعام 2020، عبد الرزاق خليفة، محافظاً للرقة، الذي شغل سابقاً أميناً لفرع حزب "البعث" في إدلب لمدة 20 يوماً قبل أن يعترض البعثيون على قرارات قيادتهم، وتقوم الأخيرة بإجراء تغييرات على مستوى الفروع استناداً إلى نتائج "الاستئناس الحزبي" التي أقيل بموجبها خليفة.

اقرأ أيضاً: سوق العقارات في الرقة.. ما أسباب ارتفاع الإيجارات؟

وتسيطر قوات النظام على قرى محدودة تقع في الجزء الشرقي لريف الرقة، في البادية السورية، بينما يقيم المحافظ وبقية رؤساء مكاتب المحافظة وأمين فرع "حزب البعث" والقيادات الأمنية الأخرى في محافظة حماة والعاصمة دمشق.

اقرأ أيضا: بينها إدلب والرقة.. الأسد يعين محافظين في مناطق خارج سيطرته

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021