غارات النظام وروسيا تستهدف المدنيين في ريفي إدلب وحماة

غارات النظام وروسيا تستهدف المدنيين في ريفي إدلب وحماة

الصورة
قصف للنظام وروسيا على بلدة معرشورين (الأناضول)
13 حزيران 2019
تلفزيون سوريا - خاص

قتل خمسة مدنيين في قصف جوي ومدفعي لقوات النظام وروسيا اليوم الخميس على منطقة خفض التصعيد شمالي سوريا.

وأفاد مراسلنا بأن أربعة مدنيين قتلوا في قصف استهدف قريتي موقا والعامرية، وقضى طفل في غارة جوية لطائرات النظام على بلدة معراتة في ريف إدلب الجنوبي، كما تعرضت مدينة خان شيخون لقصف مماثل.

وشنت مقاتلات النظام الحربية غارات على بلدات الهبيط وخان السبل وكفربطيخ وتفتناز وقرية تل عاس بريف إدلب الجنوبي.

وفي ريف حماة الشمالي قصفت القوات الروسية مدينة كفرزيتا تزامنا مع غارات جوية، واستهدف القصف قرى الزكاة والأربعين ولطمين.

ومنذ 25 من نيسان الماضي، تشن قوات النظام وبدعم من روسيا والميليشيات الأجنبية الموالية، حملة قصف عنيفة على ريفي إدلب وحماة، تزامناً مع عملية عسكرية برية على الأرض.

يأتي ذلك، في ظل حملة عسكرية شرسة تشنّها قوات النظام - بدعم روسي - منذ أواخر شهر نيسان الفائت، على محافظة إدلب وريفي حماة الشمالي والغربي وريف اللاذقية الشمالي، تستخدم خلالها مختلف أنواع الأسلحة بما فيها "المحرّمة دولياً، والتي أسفرت عن وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف، فضلاً عن دمارٍ واسع طال الأحياء السكنيّة والبنى التحتية والمنشآت الخدمية.
 

شارك برأيك