عملية اغتيال جديدة في مخيم الهول ضحيتها عنصر سابق بـ "داعش"

تاريخ النشر: 13.02.2021 | 12:20 دمشق

الحسكة - خاص

سجّل مخيم الهول في الحسكة شمال شرقي سوريا، حالة اغتيال جديدة بحق عنصر سابق في تنظيم "الدولة"، ينحدر من ريف حلب.

وقالت مصادر محلية إن المدعو محمد جنيد، وُجد، عند الساعة الـ 11 من مساء يوم أمس الجمعة، مقتولاً في خيمته ضمن "القسم الخامس" في المخيم.

اقرأ أيضاً: 14 اغتيالاً داخل مخيم الهول منذ مطلع 2021.. ابحث عن المستفيد

وأضاف المصدر أن "جنيد"، الذي ينحدر من مدينة بزاعة شرقي حلب، كان منضماً لتنظيم "الدولة"، ويُكنّى بـ "أبي قتادة الحلبي" و"ابو محمود البزاعي"، مشيراً إلى أنه "أصبح واحداً من أبرز المصادر الأمنية لقسد"، عقب إلقاء القبض عليه، و"سبباً في اعتقال العديد من الأشخاص، بتهمة الانتماء لـ داعش".

و تعتبر هذه الحادثة الخامسة من نوعها خلال شهر شباط الجاري فقط، ليتجاوز عدد القتلى في مخيم الهول، على يد عناصر يتبعون لتنظيم "الدولة" – حسب رواية قسد – 21 شخصاً ما بين رجال ونساء.

ورغم اتهامها لـ تنظيم "الدولة" بالضلوع خلف الحادثة، إلّا أن "قسد" لا تبدي أي اهتمام إزاء ما يجري، اذ تتعامل مع الموضوع كحادثة روتينية يجب التأقلم معها.

ويضمّ المخيم عدداً "كبيراً" من نساء وأطفال عناصر تنظيم "الدولة"، ووفقاً لإدارة المخيم، فإن مجموع قاطنيه يبلغ أكثر من 65 ألف شخص، موزعين على 13 ألف خيمة، بينهم أكثر من 40 ألف طفل، يعانون ظروفاً إنسانية صعبة.

اقرأ أيضاً: اغتيال رئيس المجلس السوري في مخيم "الهول" وأحد أبنائه