على خلفية تسميم نافالني.. أميركا تفرض عقوبات على 7 مسؤولين روس

تاريخ النشر: 02.03.2021 | 21:46 دمشق

فرضت الولايات المتحدة الأميركية اليوم الثلاثاء عقوبات على 7 مسؤولين في الحكومة الروسية، على خلفية تسميم المعارض الروسي أليكسي نافالني، في شهر آب الماضي.

وقال مسؤول حكومي أميركي رفيع للإعلام الأميركي إن "جهاز الاستخبارات يقيم بثقة عالية أن ضباط جهاز الأمن الفيدرالي الروسي استخدموا غاز الأعصاب المعروف باسم نوفيتشوك، لتسميم زعيم المعارضة الروسية أليكسي نافالني في 20 آب 2020"، بحسب وكالة الأناضول

وأضاف المسؤول أن واشنطن فرضت عقوبات على 7 مسؤولين في الحكومة الروسية على خلفية تسميم نافالني.

وأشار المسؤول إلى أن الخطوة تأتي رداً على ما وصفه بـ "سلوك الكرملين الشائن وغير المقبول"، وبالتزامن مع إعلان الاتحاد الأوروبي أيضا فرض عقوبات على أربعة مسؤولين روس.

اقرأ أيضاً.. روسيا تضع شقيق نافالني و3 من مساعديه في الإقامة الجبرية

في السياق ذاته حث مسؤول أميركي آخر السلطات الروسية على "إطلاق سراح نافالني فورا".

وكانت السلطات الروسية قد اعتقلت نافالني (44 عاما) في 17 كانون الثاني الماضي فور وصوله مطار "شيريميتيفو" في موسكو، قادما من ألمانيا التي قضى فيها 5 أشهر لتلقي العلاج.

اقرأ أيضاً.. روسيا تستنكر قرار العقوبات الأوروبية عليها وتصفه بـ "المحبط"

وفي 2 شباط المنصرم، حكم القضاء الروسي، بسجن نافالني 3 سنوات ونصف السنة مع النفاذ في "قضية احتيال سبق أن صدر ضده حكم فيها مع وقف التنفيذ على خلفيتها".